الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

3 قناعات تحكم موقف الجزائر من انتخابات كبار مسؤولي مفوضية الاتحاد الإفريقي

فايزة سايح

Ads

اكد وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، أحمد عطاف، من أديس أبابا أن موقف الجزائر من الانتخابات الخاصة بكبار مسؤولي مفوضية الاتحاد الإفريقي يحتكم إلى 3 قناعات اساسية.

وجاء في كلمة وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، أحمد عطاف، اليوم الجمعة بأديس أبابا، بشأن الانتخابات الخاصة بكبار مسؤولي مفوضية الاتحاد الإفريقي,  إن موقف الجزائر من الملف قيد الدراسة مبني على ثلاث قناعات أساسية.

وبشأن القناعة الأولى، قال عطاف ، أن عملية انتقاء وانتخاب كبار المسؤولين في منظمتنا القارية لم يسبق وأن واجهت إشكالاً حاداً، أملت حدته ضرورة معالجته على النحو المطروح أمامنا.

واوضح وزير الخارجية ايضا، بخصوص القناعة الثانية، ان عملية الانتقاء والانتخاب هذه طالما احتكمت إلى مبدأ حرية الاختيار وتعددية الترشحات.

والتنافس الشريف بين مختلف أبناء وبنات قارتنا دون أدنى تفريق، أو تمييز، أو تفضيل بينهم بالنظر لبلدانهم أو أقاليم انتمائهم.

كما اضاف وزير الخارجية احمد عطاف ، أن القناعة الثالثة والأخيرة، تكمن في عملية الانتقاء والانتخاب هذه طالما كرّست التوجه الاندماجي لمنظمتنا القارية،

وهو التوجه الذي أملى على الآباء المؤسسين وضع ثقتهم بطريقة عفوية وبصفة متعاقبة في شخصيات رغم انتمائها إلى نفس المنطقة، وفي بعض الحالات إلى نفس البلد.

وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، أحمد عطاف

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى