اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدرعاجل

وزير المالية يؤكد: انضمام الجزائر إلى بنك البريكس في مرحلته النهائية

يونس بن عمار

Ads

كشف وزير المالية، لعزيز فايد، بأن إجراءات انضمام الجزائر إلى بنك “البريكس” في مرحلتها النهائية.

مضيفا بأن الجزائر تعمل على تحسين العديد من المؤشرات الاقتصادية على غرار التحكم في التضخم ورفع قيمة الدينار.

وأوضح وزير المالية، لعزيز فايد، اليوم السبت، خلال تنشيطه لندوة صحفية حول مخرجات اجتماعات “البنك الدولي وصندوق النقد الدولي”، بأن انضمام الجزائر لبنك البريكس في المرحلة النهائية، وهذا ما سبق وأن أعلنت عنه رئيسة البنك.

كما أكد الوزير بأن نسبة النمو التي حققها الاقتصاد الوطني خلال السنة الماضية 2023، بلغت 4.1 بالمائة وهي نفس النسبة التي توقعها صندوق النقد الدولي.

ارتفاع قيمة الدينار ب4.5 بالمائة

وفيما يتعلق باحتياطي الصرف فقد بلغ 69 مليار دولار سنة 2023، أي ما يساوى 16 شهر من واردات.

وبخصوص قيمة الدينار الجزائري، أكد وزير المالية أنها ارتفعت بنسبة 4.5 بالمائة مقارنة بالدولار الأمريكي، حيث أن 01 يساوى 135.6 دينار جزائري.

وأن الوزير عزم الدولة مواصلة الإصلاح المالي والبنك، وذلك من خلال إدماج بنك التنمية المحلية في البورصة خلال الأيام المقبلة، مع تعزيز تواجد البنوك الجزائرة في الخارج،

مع تحسين الخدمات الالكترونية وخدمة الدفع مع نهاية 2024، من خلال إصلاحات تشمل تعزيز جهاز ضبط ورقابة التأمينات، وتتطوير السوق بتكريس التأمين التكافلي ورقمنة قطاع التأمين وتعزيز الملائمة لشركة التأمين.

كما طمأن الوزير بأن الحكومة تعمل على التحكم في التضخم، الذي يبلغ حاليا 8.5 بالمائة، غير انه سيتم التحكم فيه وانخفاضه.

وخلال الايام الاخيرة، قال الوزير بأن اعتمادات القروض الاقتصادية ارتفعت 5.7 بالمائة مشيرا إلى أن هذا المؤشر سيرتفع أيضا، خاصة في ظل تدفق الاستثمارات الأجنبية والتي فاقت 6 مليار دج.

كما أشار الوزير لعزيز فايد إلى أن كل هذه النتائج الاجابية تم تحقيقها “دون اللجوء الى الديون الأجنبية”.

مؤكدا بأن الحكومة ستعمل على تحسين العديد من المؤشرات الاقتصادية التي من شأنها أن تعود بالمائة على الاقتصاد الوطني على رفاهية المواطن.

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى