اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدرعاجل

وزير السياحة يفتتح الصالون الدولي للسياحة والاسفار

لخضر ناجي

Ads

 افتتحت اليوم الخميس بقصر المعارض بالصنوبر البحري (الجزائر العاصمة), فعاليات الطبعة ال23 للصالون الدولي للسياحة والاسفار بمشاركة 475 عارض من بينهم 100 أجنبي.

وقد أشرف على افتتاح فعاليات هذا الصالون–الذي يدوم الى غاية 2 يونيو — وزير السياحة والصناعة التقليدية, مختار ديدوش, بحضور وزير السياحة التونسي, محمد المعز بلحسين, وعدد من أعضاء الحكومة.

وبهذه المناسبة أكد السيد ديدوش عقب إشرافه على افتتاح هذا الصالون– الذي يعرف مشاركة متميزة ل16 دولة– على “ضرورة انجاح هذه التظاهرة التي تعد فرصة هامة من أجل ترقية الوجهة السياحية الجزائرية لتثمين قدراتها وجعلها رائدة بامتياز”,

مذكرا ب “التسهيلات والامتيازات التي أقرتها الدولة لتشجيع وتحسين مناخ الاستثمار تماشيا مع توجيهات السلطات العليا وتطبيقا للقوانين الجديدة الخاصة بترقية الاستثمار ومنح العقار الاقتصادي”.

وأوضح الوزير بأن قطاع السياحة “يحوز على 249 منطقة توسع سياحي, منها 74 منطقة مزودة بمخططات مصادق عليها,  توفر نحو  1400 وعاء عقاري, لإدراجها في المنصة الرقمية للوكالة الوطنية لترقية الاستثمار”.

وتابع بأنه تم أيضا منح الاعتماد “لأزيد من 2200 مشروع استثماري, منها 800 مشروع في طور الإنجاز”, داعيا الجميع الى “مواصلة الجهد واستكمال الخطوات المتبقية لبناء المقصد السياحي” الجزائري.

كما اعتبر الوزير ان هذا الحدث السنوي يشكل “موعدا أساسيا للمتعاملين السياحيين,  من وكالات سياحية ومؤسسات فندقية,

يسمح لهم بتسويق منتجاتهم وتبادل التجارب في ميدان الأسفار والاستثمار السياحي”, داعيا المواطنين والعائلات الى “الحضور بقوة من أجل زيارة الصالون, أين سيجدون عروضا تناسبهم, خاصة و موسم الاصطياف على الابواب”.

وأشار السيد ديدوش الى أن الصالون يعرف مشاركة هيئات وشركاء تابعين  للعديد من القطاعات إضافة إلى “المتعاملين الاقتصاديين والمؤسسات البنكية لتكريس السلسلة السياحية على كل المستويات”.

ولدى تطرقه الى عدد السياح الذين زاروا الجزائر منذ بداية 2024 ذكر الوزير بأن الجزائر “استقبلت خلال الثلاثي الاول من هذه السنة 1,2 مليون سائح ,منهم أكثر من 800 ألف سائح جنبي”.

من جهته أبرز وزير السياحة التونسي, في تصريح صحفي عقب افتتاح الصالون أهمية حضوره انطلاق فعاليات هذا التظاهرة السنوية, معتبرا إياها مناسبة “لتعزيز التعاون والتبادل الثنائي بين البلدين في المجال السياحي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى