اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدرعاجل

وزير التجارة يكشف المستور.. دوائر تضغط على الجزائر ولن نتراجع عن قراراتنا السيادية

يونس بن عمار

Ads

كشف وزير التجارة وترقية الصادرات، الطيب زيتوني، عن وجود بعض الدوائر التي تضغط على الجزائر للتراجع على بعض القرارات السيادية التي تم اتخذها.

وقال زيتوني خلال جلسة أسئلة بمجلس الأمة، أن الجزائر لا نستورد المواد التي تُنتج محليا، وبفضل تعليمات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون العديد من المستوردين أصبحوا اليوم منتجين ومصدرين للعديد من منتجاتهم خاصة في مجال الصناعات الغذائية.

وأشار الوزير زيتوني إلى أن بعض الجهات أحدثت ضجة إعلامية كبيرة وقالت أن الجزائر لابد أن تتراجع عن قرارتها لأنه يوجد غلق في مجال التجارة، ورد الوزير على هذه الادعاءات قائلا “الدولة تستورد 44 مليار دولار وهذا ليس غلق”.

واعتبر وزير التجارة وترقية الصادرات أن الجزائر مستهدفة قائلا “نحن مستهدفون ولا يمكن أن يكون لنا سيادة على قرارنا السياسي دون أن يكون لنا السيادة على قرارنا الاقتصادي”.

وفيما يتعلق بالأسعار قال الوزير “وضعنا مخطط كامل وشامل للتحكم في الأسعار لتطوير التجارة الخارجية وفي إطار السيطرة على الأسعار داخليا”.

كما تطرق زيتوني إلى قيمة الدينار موضحا “قيمة الدينار بدأت بالارتفاع باعتبار أن الصادرات أصبحت أكثر من الواردات”.

وفيما يتعلق بالتأمينات أكد الوزير “التضخم بدأ في الانخفاض وكل المواد الواسعة الاستهلاك متوفرة بقوة في الأسواق الوطنية وهذا بشهادة المواطنين وليس بشهادة الدوائر التي لا تريد الخير للجزائر واستقلالها وسيادتها على اقتصادها وعلى عملتها الصعبة وتنميتها الوطنية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى