الرئيسيةرياضةسلايدرعاجل

مكذبة إعلام المخزن.. التاس لم تفصل بعد في قضية لقاء إتحاد الجزائر – نهضة بركان

سراي محمد إسلام

Ads

كذبت محكمة التحكيم الرياضي “التاس”، الإعلام المخزني الذي روج لحسم قضية مباراة إتحاد الجزائر و نهضة بركان لصالح الفريق المغربي ، الذي اعتاد ترويج الأكاذيب و المغالطات من أجل التضليل الإعلامي .

و أوضحت محكمة التحكيم الرياضي عبر بيان لها: ” تلقينا شكوى من الاتحادية الجزائرية لكرة القدم و اتحاد الجزائر ضد الكاف و الجامعة المغربية و فريق نهضة بركان بسبب استعمال شعارات سياسية على قميص نادي بركان ” .

و أضافت التاس أنها رفضت الشكوى الاولى المستعجلة في الغاء القرارت السابقة ، غير أنها لا تزال في مرحلة الاستماع و المحادثات و جمع الدلائل في القضية الثانية حول استعمال الشعارات السياسية .

و أوضحت التاس أنه لا يمكنها منح رزنامة محددة او تاريخ معين حول تاريخ اصدار الحكم ، عكس ما أكده الإعلام المخزني حول حسم القضية لصالح الكاف و نهضة بركان .

و روج إعلام المخزن لعدة أخبار لا أساس لها من الصحة ، لاستغباء جمهورهم و محاولة التأثير معنويا على الجمهور الجزائري ، ليتم صفعه اليوم من التاس و يظهر كذبه لجمهوره أولا ، و يتأكد الجمهور الوطني من كذبه .

و كانت التاس قد أمهلت الكاف و الجامعة المغربية لكرة القدم د حتى يوم غد الجمعة لتقديم تفسيرات حول السماح بلعب فريق نهضة بركان بقميص يحمل شعارا سياسيا في المسابقات القارية ، و هو ما يتنافى جملة و تفصيلا مع قوانين الفيفا .

و منحت لجنة المسابقات التابعة للكاف تأشيرة التأهل لنهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم لصالح نهضة بركان ، دون الاستناد لأي نص قانوني يدعم القرار.

بعدما انسحب الفريق المغربي من لقاء الذهاب ، و انسحب إتحاد الجزائر من الإياب بسبب قميص فريق لقجع الذي يحمل خريطة سياسية بغيضة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى