الرئيسيةتشريعيات 12 جوان

مقري: “سننتقم لمرشحينا الذين سرقت أصواهم في الإنتخابات السابقة”

شيراز زويد

أفاد اليوم الأحد رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، أن مشاركة حزبه في التشريعيات المقبلة جاء للانتقام للمرشحين الذي زورت ضدهم الاستحقاقات السابقة.

وأوضح مقري لدى تنشيطه لتجمع شعبي بولاية باتنة أن مشاركة حزبه في الاستحقاقات الانتخابية السابقة أحرجت السلطة السياسية آن ذاك من خلال مزاحمة مناضليه لمرشحي السلطة رغم التزوير.

ودعا ذات المتحدث المواطنين للمشاركة بقوة في الانتخابات من أجل فرض الإرادة الشعبية وعدم الانصياع لدعوات المقاطعة، مشيرا إلى أن لمشاركة في العملية الانتخابية تخلط أوراق المخططات غير الديمقراطية.

أما بخصوص التوجه نحو تعويض الأحزاب بمنظمات المجتمع المدني ففسرها رئيس حركة حمس بمحاولة لإضعاف المنظومة الحزبية والسياسية في البلاد، موضحا أن الجزائر لا يمكنها أن تتخلف عن دول العالم التي تقوم على العمل الحزبي.

وقال مقري:” نحن في حاجة إلى برلمان مركب من كتل سياسية قوية تحمل برنامجا سياسيا يمكن أن يُقدم إضافة نوعية للبلاد”، كما خاطب المسؤول الحزبي من وصفهم بالعقلاء في الدولة قائلا:” إن حمس فرصة للجزائر إذا أردتم بناء دولة قائمة على أسس قوية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق