الجزائرالرئيسيةعاجل

محند أوسعيد: الدولة لن تهمل فئة ذوي الاحتياجات الخاصة المتمدرسين

قال، بلعيد محند أوسعيد، الوزير المستشار و الناطق الرسمي باسم الرئاسة، أن الدولة ستتكفل بجميع المواطنين المتضررين من جائحة كورونا مهما كانت صفتهم و مهما كانت وضعهينهم  و لن تتخلى  عن أي مواطن
شيراز زويد
و اوضح، محند اوسعيد، في رده على سؤال لجريدة “الجزائر اليوم” بخصوص قضية الأطفال المتمدرسين من ذوي الاحتياجات الخاصة، بالأخص أطفال التوحد، الذين يخضعون لنظام تمدرس خاص أهم خاصية فيه هي التواصل و الإستمرارية في الدراسة  التدريب.والذين لم يتطرق لهم بيان مجلس الوزراء في عرضه للقرارات المتعلقة بقطاع التربية،
و قال الناطق الرسمي للرئاسة, لا املك معلومات لكنني اظن أن هذا الملف مفتوح على مستوى وزارة التربية الوطنية، لكن الأكيد أن هذه الفئة كسائر الفئات الاخرى لا تهملها الدولة. و ستعطيها الإهنمام اللازم.
تجدر الإشارة وكما هو معلوم فان عدم مواصلة التعليم للاطفال المصابين بالتوحد لفترات طويلة من شأنه ان يؤثر على علاجهم، و قد يعيدهم لنقطة الصفر .علما أن  التوجه بهم لعيادات الاستشارات النفسية والتربوية مكلف ماليا وهو ما يثقل كاهل الاولياء خاصة ذوي الدخل الضعيف وفي ظل أزمة فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق