الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

مجلة الجيش.. الاجتماع التشاوري لقادة الجزائر و تونس و ليبيا توحيد للمواقف

فايزة سايح

Ads

كشفت مجلة الجيش في عددها لشهر ماي ، ان الجزائر خطت خطوة هامة بمعية الشقيقتين تونس وليبيا على نهج التاسيس لآلية جديدة خاصة بدول المنطقة وهو ما ترجمه انعقاد أشغال الاجتماع التشاوري بين قادة الدول الثلاث.

وجاء في افتتاحية مجلة الجيش لشهر ماي، اليوم السبت، ان فكرة هذا اللقاء الهام تعود لرئيس الجمهورية عبد المجيد تبون الذي ألح في مناسبات عدة على ضرورة إيجاد آلية للتشاور المنتظم بدول شمال إفريقيا.

واضافت الافتتاحية، ان أهم ما يحسب لهذه الآلية الجديدة أنها ستقطع الطريق نهائيا أمام التدخلات الخارجية وما ينجر عنها من مخاطر على دول المنطقة.

وافادت الافتتاحية إلى أن “سياسة الكيل بمكيالين وازدواجية المعايير هي السائدة والطاغية في معالجة النزاعات على المستوى الدولي.

واستطردت المجلة في افتتاحيتها، ان هذا اللقاء التشاوري، سيسمح لدول المنطقة بإسماع صوتها الموحد في المحافل الدولية، وسيمكِّن حتما من إرساء أسس قوية لتعزيز التعاون على الأصعدة الأمنية والاقتصادية.

وقالت افتتاحية مجلة الجيش ايضا لعدد شهر ماي ، ان الجيش الوطني الشعبي يواصل تأدية مهامه بتفان وإخلاص للذود عن الوطن ولسنا حال أفراده يقول إننا على استعداد دائم لصد أي تهديد قد يستهدف بلادنا

واختتمت الافتتاحية قائلة، ان أبلغ دليل على ذلك، النجاح الباهر المسجل خلال تنفيذ مختلف التمارين بالذخيرة الحية آخرها التمرين الذي أشرف عليه الفريق أول السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى