الجزائر

لعقاب : الجزائر على أهبة الاستعداد لاستقبال ضيوف “قمة الغاز “

ياسمين سالم

Ads

أشاد وزير الإتصال، محمد لعقاب، بدور الصحافة الوطنية في مرافقة وتغطية القمة السابعة لمنتدى الدول المصدرة للغاز، المزمع عقدها بين 29 فيفري و2 مارس،

و أكد وزير الاتصال مجمد لعقاب , في ختام الجولة التفقدية لمركز الصحافة, عشية الحدث المرتقب، أن كل الظروف مهيئة لاستقبال ضيوف الجزائر .

و في هذا السياق وقف وزير الإتصال محمد لعقاب على آخر التحضيرات والترتيبات بالمركز الدولي للمؤتمرات “عبد اللطيف رحال” بالعاصمة ، استعدادا لهذا الحدث الدولي بالغ الأهمية .

حيث كان وزير الاتصال، مرفوقا بمستشار رئيس الجمهورية المكلف بالمديرية العامة للاتصال، كمال سيدي السعيد، حيث تضمنت الزيارة التفقدية ، الوقوف على ما تم تحضيره من إمكانيات بالاستديوهات التلفزيونية والإذاعية وقاعات التحرير والتركيب على مستوى المركز.

و في هذا الصدد، اكد وزير الاتصال ، أنه تم تحضير أزيد من ستة بلاتوهات واستوديوهات تلفزية وإذاعية، وتوفير العديد من الخدمات التي يحتاجها الصحفي، من بينها حوالي 150 جهاز إعلام آلي والعديد من أجهزة التركيب.

واستذكر الوزير خلال زيارته التفقدية ، ما قامت به وسائل الإعلام الجزائرية التي رافقت هذه القمة منذ أزيد من شهرين حيث ثمن الوزير ما تم تقديمه مؤكدا في الساحة الإعلامية تحضيرا واستعددا للقمة .

يذكر أن وسائل الإعلام الجزائرية ضاعفت المجهودات في الآونة الأخيرة استعداد للقمة المرتقبة ، من خلال استضافة العديد من الخبراء كما تم تنشيط ندوات ومحاضرات وعدة مقابلات صحفية.

وفي سياق متصل، اشاد لعقاب بدور وكالة الأنباء الجزائرية التي أكد أنها “لعبت دورا كبيرا في تغطية هذه القمة”، كما أشاد في ذات السياق بتخصيص الإذاعة الوطنية لأكثر من 300 ساعة بث حول القمة، والأمر ذاته بالنسبة للتلفزيون الذي أوفد مراسلين إلى الخارج.

كما ثمن المسؤول الأول على القطاع ،مجهودات المركز الدولي للصحافة في متابعة ما ينشر حول القمة داخل وخارج الوطن.

من جانبه، شكر سيدي السعيد وسائل الإعلام العمومية والخاصة التي أكد أنها كانت في المستوى، عبر العمل منذ شهرين لمتابعة القمة المرتقبة يذكر أن سيدي سعيد قال ايضا أن الصحافة الوطنية ستلعب دورها خلال القمة، مؤكدا حضور العديد من الوفود الصحفية الأجنبية إلى الجزائر لتغطية الحدث.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى