اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدرعاجل

لتشجيع السياحة الداخلية.. إجراء جديد على مستوى البلديات

يونس بن عمار

Ads

شرعت العديد من البلديات الساحلية دراسة ملفات “الإقامة لدى الساكن المنصوص عليها في المنشور الوزاري المشترك رقم 01 المؤرخ في 16/06/2021،

والخاص بموسم الاصطياف، والذي يشجع السياحة الداخلية خاصة بالنسبة للعائلات.

وفي هذا الإطار يتم تسليم التصريح بتأجير مسكن في إطار “الإقامة لدى الساكن” بناء على طلب صاحب المسكن حسب النموذج المرفق للمنشور الوزاري المشترك المذكور أعلاه يبين هوية الساكن ومكان إقامته ومعلومات عن السكن المؤجر،

سواء كان فردي أو جماعي، عدد الغرف المؤجرة والعدد الأقصى للأشخاص المحتمل استقبالهم ومدة الإيجار المتوقعة، وذلك بعد معاينة المسكن من طرف خلية ولائية للتأكد من مطابقته للشروط المطلوبة للإيواء.

إن مسعى السلطات العمومية يندرج من خلال ضبط هذا النشاط لتوفير أفضل الظروف لممارسته وجعله أكثر شفافية وضمان سلامة وأمن المؤجر والمستأجر في إطار احترام الحقوق والواجبات ولتفادي المتابعات القضائية في حالة حصول حوادث بالسكنات المؤجرة.

كما أن الإجراء أيضا من شأنه تشجيع السياحة الداخلية، خاصة بالنسبة للعائلات الجزائرية، كما أن الإجراء يمكن من تفادي العديد من المشاكل في حال وقوعها، خاصة وأن السلطات العمومية المدنية منها والأمنية ستكون على علم بعملية الاستئجار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى