اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدرعاجل

كمال مولى يثمن ما جاء في قانون المالية 2024 ويتوقع “عاما اقتصاديا ناجحا “

ياسمين سالم

Ads

ثمن كمال مولى ما جاء في قانون المالية 2024، من تدابير تشريعية تهدف إلى الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن، ودعم الاستثمارات وتعزيز الاقتصادي الوطني، متوقعا أن يكون عام 2024 سيكون عام النجاح الاقتصادي.

وفي هذا الصدد قال كمال مولى، رئيس مجلس التجديد الاقتصادي الجزائري، في كلمة له بمناسبة اليوم الإعلامي حول قانون المالية لسنة 2024، المنعقد اليوم الاثنين بفندق الاوراسي، أن عام 2024 سيكون عام النجاح الاقتصادي بفضل جهود الجميع سلطات، ومتعاملين اقتصاديين .

كما ثمن كمال مولى ماجاء في قانون المالية 2024 ، وما تضمنه من التدابير التشريعية التي تهدف إلى الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن ، ودعم الاستثمارات وتعزيز الاقتصادي الوطني وترقية وتبسيط الإجراءات الضريبية.

وفي هذا الشأن، أوضح كمال مولى أن تم بموجب هذا القانون ، الإلغاء التام للضريبة على النشاط المهني والتي تشمل جميع القطاعات.

وتابع رئيس مجلس التجديد الاقتصادي الجزائري قائلا، أنه تم توسيع إعفاء ضريبة العقارات لصالح برامج دعم التشغيل في حالة المشاريع الممولة ذاتيا المنصوص عليها ايضا.

كما أضاف كمال مولى أن من بين التدابير التشريعية ايضا، تحديد نسبة الضريبة الجزائية الوحيدة (ifu) المتعلقة بأنشطة أصحاب المشاريع الذاتية بنسبة 0.5٪بدلا من 5٪, إلى جانب إعفاء المنتجات المحلية المخصصة للتصدير من ضريبة كفاءة استخدام الطاقة.

كما أكد مولى استفادة المشاريع الاستثمارية الهيكلية من شروط تمويل خاصة ، مضيفا في كلمته أنه ستطبق إجراءات إعفاء من ضريبة القيمة المضافة tva)) على الاستثمارات التي تحدث فرص عمل جديدة .

وفي ذات السياق أشاد كمال مولى بهذه السلسلة من الإجراءات وغيرها ، و التي من شأنها أن تخفف من عبء الشركات وتمكينها من النمو وتحقيق مزيد من التنافسية .

واختتم كمال مولى كلمته بتوقعاته ان العام الحالي يبدو واعدا ، موضحا أن هناك بعض الجهود الإضافية ، التي يتعين بذلها معربا عن استعداد مجلس التجديد الاقتصادي الجزائري للتعاون في إعداد قانون المالية التكميلي, مختتما كلمته بالتأكيد ان مزيدا من التعاون سيمكن من تحقيق الأهداف المشتركة لتعزيز ازدهار بلدنا .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى