الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

قمة الغاز: اعلان الجزائر يرفض اي تسقيف لأسعار الغاز

يونس بن عمار

Ads

دعم الحوار قصد ضمان تأ/ين كل من العرض والطلب وتعزيز استقرار السوق والدذفاع من أجل تكون أسواق الغاز منفتحة

نقر: الدور الأسايسي للغاز الطبيعي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتلبية احتياجات الطاقة المتزايدة للعالم

وضمان ولوج عالمي للعالم للطاقة مستدامة وعصرية

مساهمة الغاز الطبيعي الصديق للبيئة لمواجهة تحيدات تغير المناخ وتحقيق الانتقال الطاقوي عادل ومنصف ومشامل ومستدام وأ×ذ بعين العتبار الظروف والقدرات والأولوية الوطنية والنمو الاقتصادي والاجتاماعي وةحمياة البيئة هي ركائز للتنمية المستدامة الداعمة والمرتبطة ببعضها البعض

مخاطر سوق الغاز الناجمة عن الوضعية الججيوسياسيا والاقتصادية ومة حيث تدفقات الغاز والترتيبات التعاقدية وتدفق الاستثمارات وسلامة الكنشئات الحساسة للغاز أ÷مية بالغة لضمان طلب الغاز العالمي ووضع أطر شفافة وغير تمييزية وسياسة تجارية وجبائية وبيئية يمكن التنبؤ بها لدى دول الاستيراد والعبور

لاالحاجة للمارسات قائمة على اليبتكار وعلميا لدور الغاز الطبيعي لتحسين الولوج للغا والحد من الفقر الطاقوي

الدور الهام للغاز في الصناعة الكيميائية والبيتروكيميائية لتحقيق أهداف التمنية المسادامة وصناعة الأسمدة وضمان الامن الخغائي

الحاجة الملحة لضمان الطلب وتأ/ين الامدادات ونتعاون دولي منفتجح وحماية المنشئات الغازية الحساسية وتعزيز الصمود أمام التهديدات الناجمة عن الانسان

نجدد:

جعمنا لجميع الدول في مكافحتها للفقر الطاقوي وعزمها تحقيق الازدهار لشعوبها وحقوقها الاسياسية لتطوير مواردهخا الطبيعية

إدانة جميع القيود الاقتصادية أحادية الجانب دون الموافقة المسبقة لمجلس الأمن ضد الدول الأعضاء والتي تؤثر سلبا على تطوير الغاز الطبيعي وتجارته وتشطكل تهديدا على امادات الغاز

قلق إزاء التذبذبات على الغاز وتؤثرلا سلبا على الاقتصاد العالمي لبلوغ أسواق متوازة

أهمية العقود منتوسطة وطويلة الامن وأعسار عادلة وسمتقرة واستثمارات دائمة لتعزيز الأ/ن الطاقوي

نعبر عن:

عزمنا تعزيز التعاون بهدف إبقاء الموثوقية الغاز الطبيعي وقدرتها على الصمود

دعوتنا للاستثمار في الوقت المناسب لاستقرار السوق

ترحيبنا الحار بالتوقيع على اتفاق المقر بمعهد البحث في الغاز التابع للمنتدى الكائن بالجزائر العاصمة

عزمنا على ترقية التكنولوجيات المبتكرة للغاز الطبيعي عبر المعهد

رفض استخدام التغير المناخي كمبرر إنفاذ إجراءات تعيق استثمارات في الغاز الطبيعي أ, أي قيود مقنعة تخالف بشكل مباشر قواعد التجارة الدولية

رفض أي تدخلات مسطنعة والتأثير على الاليات والأسعار إلى جانب تسقيف الأسعار بدوافع سياسية يؤدي إلى تفاق التضييق على الأسواق وتثبيط الاستثمرات لتلبية حاجيات

رفض أجحادي الجانب للتدابير الجبائية غير المسبوقة تحت طائل ضمان الامدادات على حساب قوالعد أسواق الغاز ما يهدد استفحال اختلال التوازنات على حساب الشعوب التي تعيش أوضاع هشة

نؤكد على الارداة المشتركة:

ترقية الغاز الطبيعية مصدر طاقة وفير وموثوق ومتاح ومرن إلى جانب نتسخير وتطوير تكنولوجيات تكون أكثر صداقة للبايئة وفعالية واستدامة

المرافعة لاستخدام أوسع للغاز في الأسواق المحلية والدولية وكأداة استارتجية لمكافحة الفقر الطاقوي

المساهمة في إدراج الغاز الطبيعي كمورد طبيعي مستدام بيئيا في مكافحة تغير المناخ

دعم دور أسسياسي لعقود طويلة الأمد وتسعير الغاز الطبيعي استنادا إلى مؤشر البترول ومؤشرات البترول لضمان ثبات الاستثمارات في الغاز

تعزيز مكانة المنتدى لترويج مروره دوليا واستقطاب أعضاء جدد وتيسسر الحوار بين المنتج والمستهلك وتوسيع التعاون مع الهيئات الدولية ذات الصلة

رحب الرؤسائء انضمام الموزمبيق وموريتاينا والسنغال للمنتدى مؤكدين السعي الجماعي للمندتدى لتعزي التعاون الحوار في مجال الطاقة

عبر الرؤساء عن تقديرهم لفخامة رئيس الجمهورية الجزائرية على قيادته الحكيمة للقامة السابعة وكذا الحكومة الجزائرية وشعبها على كرم الضيافة والترتيبات المميزة والمتخذة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى