اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدرعاجل

 علي عون يحذر : “سنطبق القانون بصرامة على من لم يستغلوا العقار الصناعي”

يونس بن عمار

كشف وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني، علي عون، أن قطاعه يعكف حاليا على القيام بحملة وطنية تشمل مختلف الولايات لإعادة ترميم مخازن الحبوب وهذا للرفع من القدرات الوطنية للتخزين. كما توعد الوزير كل من لم يستغل العقار الصناعي بتطبيق القانون بصرامة.

وخلال تفقده مُركب قورصو-بومرداس التابع للمجمع العمومي للصناعات الغذائية “أقروديف”، شدد الوزير على ضرورة الانتهاء من أشغال الترميم في أجل أقصاه نهاية 2024 للسماح باستغلال ما نسبته 90 بالمائة من قدرات التخزين على مستوى هذا المركب.

وأوضح عون في أول محطة من زيارة العمل والتفقد التي قادته لولاية بومرداس اليوم الأربعاء، أن ترميم المركب من شأنه تعزيز ورفع القدرات الوطنية للتخزين الاستراتيجي للحبوب في سياق تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.

وتفقد الوزير أشغال إعادة ترميم خمس بطاريات التي تضم كل واحدة منها تسع صوامع خرسانية لتخزين القمح اللين والصلب، على مستوى مركب قرصو، بطاقة تخزين إجمالية تُقدر بمليون قنطار حيث أن هذه الصوامع تضررت بدرجات متفاوتة بفعل الزلزال الذي ضرب المنطقة في 2003.

كما تفقد الوزير بعض المشاريع قيد الانجاز على مستوى مركب قورصو كمشروع إعادة تهيئة المطحنة وانجاز مخبزة صناعية بطاقة إنتاجية تقدر بـ150 ألف وحدة يوميا.

وعلى مستوى المنطقة الصناعية بالأربعطتش، شدد الوزير علي عون قائلا بأن “القانون واضح لى دا قطعة ارض في هذه المنطقة يجب استغلالها”. وذلك في إشارة منه على عدم استغلال المساحات الممنوحة، وسعي الوزارة لتطهير مختلف الأوعية العقارية الصناعية.

وسجل الوزير بعض النقائص على مستوى المنطقة الصناعية للأربعطاش، قائلا “المنطقة الصناعية لا نعتبرها كارثة لكن بها بعض المشاكل تحدثنا مع جماعة سونالغاز يجب يكون فيه ربط هذه المنطقة بالغاز والكهرباء والماء أيضا”.

كما حذر الوزير كل من تسول له نفسه الاعتداء على العقار الصناعي “نحذر الجماعة لستولو على الاراضي ومقاموش بالاستغلال هذا آخر انذار نطبق عليهم القانون بكل صرامة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى