الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

عطاف يحث على الارتقاء بموقف عربي شجاع في مستوى الصمود الأسطوري لأهل غزة

فايزة سايح

Ads

حث وزير الشؤون الخارجية أحمد عطاف، من القاهرة ، إلى الارتقاء بموقف عربي أكثر جرأة وشجاعة وإقداما حتى يكون في مستوى التضحيات الجسام والصمود الأسطوري لأهلنا في غزة.

وجاءت تصريحات وزير الخارجية احمد عطاف ، في كلمة هامة وقوية ، بمناسبة مشاركته في أشغال الدورة الـ 161 لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري.

واكد وزير الخارجية احمد عطاف ان المستوى الأول من الأولويات ، يحتم علينا كجامعة اتخاذ إجراءات عملية وتكثيف جهودنا الجماعية من أجل وقف حمام الدم والإبادة الجماعية ووضع حد للجرائم متعددة الأنواع والأصناف التي يرتكبها الاحتلال في قطاع غزة.

وفي ذات السياق جدد عطاف التأكيد أن الجزائر ستواصل جهودها وتكرر المحاولة تلو المحاولة على مستوى مجلس الأمن من أجل إقرار وقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة.

وتابع عطاف قائلا، انه بتعليمات صارمة من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، فإن الجزائر جعلت من القضية الفلسطينية شغلها الشاغل وعنوان جميع تحركاتها منذ انضمامها لمجلس الأمن، مؤكدا، أنها ستواصل جهودها ومساعيها وستكرر المحاولة تلو الأخرى.

واستطرد عطاف قائلا ، أن المرحلة الراهنة تقتضي إجراء تقييم موضوعي لمدى استجابتنا كجامعة لاستنجادات واستغاثات أشقائنا الفلسطينيين ومدى وفائنا بالتزاماتنا التاريخية اتجاههم لاسيما وهم يواجهون نكبة أخرى بعد النكبة الكبرى.

وأشار الوزير عطاف إلى أن أضعف الإيمان هو استعادة الموقف العربي لدوره الريادي في الدفاع عن القضية المركزية لأمتنا العربية والإسلامية حتى تخذو حذوة بقية المجموعات الدولية التي تعتبر موقفنا بمثابة بوصلة تحتكم إليها وتستأنس بها.

كما قال عطاف ايضا في كلمته أن أضعف الإيمان ثالثا هو تثبيت الموقف العربي تجاه المحتل الإسرائيلي دبلوماسيا واقتصاديا مثلما بادر بذلك الاتحاد الإفريقي في قمته الأخيرة، حتى نستدرك ما فاتنا من خطوات ومبادرات من شأنها حشد الضغط الدولي في مواجهة العدوان الإسرائيلي الهمجي وما خلفه من كارثة إنسانية غير مسبوقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى