الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

عطاف: الجزائر فتحت مع روسيا ملف تواجد فاغنر في منطقة الساحل

فايزة سايح

Ads

كشف وزير الخارجية احمد عطاف، ان الجزائر فتحت مع روسيا ملف تواجد فاغنر في الساحل، مؤكدا تردي الاوضاع في هذه المنطقة وهو ما يستدعي تكثيف الجهود لإعادة الاوضاع الى السكة الصحيحة.

وفي تصريحات اعلامية نقلا عن موقع “روسيا اليوم” ، اكد وزير الخارجية احمد عطاف أن الأوضاع متردية جدا في الساحل سياسيا واقتصاديا. مؤكدا على ضرورة تكثيف الجهود لإعادة الاوضاع الى السكة الصحيحة عبر الحل السياسي.

وفي هذا الاطار قال عطاف أن الجزائر فتحت مع روسيا ملف تواجد فاغنر في الساحل.

وفي ذات السياق اوضح رىيس الدبلوماسية الجزائرية ، وجود تنسيق على أعلى مستوى مع روسيا قائلا: تحدثت شخصيا مع لافروف بخصوص قوات فاغنر في الساحل.

كما اعلن عطاف عن اجتماع آخر مرتقب بين وفد روسي وجزائري قريبا.

يشار الى ان الاوضاع في الساحل تعد من اكبر التحديات التي تواجه الجزائر، خاصة بوجود قوات فاغنر في المنطقة .

فاي حالة انفلات امني تعتبر تحديا جادا وحادا للجزائر التي تتقاسم نحو 2400 كيلومتر من الحدود البرية مع مالي والنيجر.

ويعتبر تأمين الحدود الجنوبية للبلاد من نشاط الجماعات الارهابية وعصابات الهجرة السرية والجريمة المنظمة، وموجات نزوح اللاجئين، عبئا ثقيلا على الجزائر باعتبارها أول من يتحمل نتائج وتداعيات الاوضاع في منطقة الساحل .

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى