الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

صالح قوجيل يصف تصرف المغرب بالخطيئة

يونس بن عمار

Ads

ترأس صالح قوجيل، رئيس مجلس الأمة، مكتب المجلس الموسع لرؤساء المجموعات البرلمانية والمراقب البرلماني، وقد تناول تداعيات “الخطيئة” المغربية، تجاه عقارات تابعة للدولة الجزائرية في المغرب.

ووصف بيان مجلس الأمة، مشروع مصادرة مقرّات ترجع ملكيتها للدولة الجزائرية ب”الخطيئة”؛ واعتبر ذلك “انعكاساً لحالة سياسية مخزنية توسّعية مزرية، وتخبطاً وسلوكاً عدوانياً مُشيناً يختزل حقبة التردّي والوهن في الخطاب والتصرف المخزني”.

ودعا مجلس الأمة الجهة التي تقف خلف هاته النيّة المبيّتة إلى “ضبط انفعالاتها اللاعقلانية وغير المتّزنة”، مشدّداً على “رفضه المطلق لأيّ مساس بتمثيلياتنا الدبلوماسية تحت أيّ ذريعة، والالتزام بالقانون الدولي واتفاقية فيينا في هذا الشأن”.

ومن جهة أخرى، مكتب مجلس الأمة الموسّع، أبدى ارتياحه الكبير للاستقرار الذي تميّز بوفرة المعروض من السلع ومختلف المواد ذات الاستهلاك الواسع خلال شهر رمضان المعظّم،

ونوّه بالرعاية التي أولتها السلطات العمومية بقيادة رئيس الجمهورية لكل ما يتعلق بقوت الشعب الجزائري وحماية قدرته الشرائية، ويثمّن الحسّ الوطني والمسؤول الذي تحلى به الشركاء الاقتصاديين.

أمّا بخصوص رزنامة عمل مجلس الأمة خلال الفترة القادمة، فقد تقرّر استئناف الجلسات العلنية، ابتداءً من صباح نهار الإثنين 25 مارس وإلى غاية الثلاثاء 02 أبريل 2024، بتقديم ومناقشة وإبداء الرأي بشأن نصوص القوانين الثلاثة (3)هي,

نصّ القانون المعدّل والمتمم للأمر 66-156 المؤرخ في 8 يونيو سنة 1966، المتضمن قانون العقوبات، ونصّ القانون المتعلق بالصناعة السينماتوغرافية، ونصّ القانون المتضمن تسوية الميزانية لسنة 2021..

وأمّا فيما يتعلق بإثبات عضوية محمد لوبر، العضو الجديد المعيّن من طرف السيد رئيس الجمهورية، في مجلس الأمة بعنوان الثلث الرئاسي، فقد تقرر عرضه أثناء الجلسة العامة المقبلة، على أعضاء المجلس للمصادقة عليه.. والمقررة صباح الإثنين 25 مارس الجاري.

وفيما يتعلق بالبند المتعلق بالأسئلة الشفوية والكتابية، وبعد دراستها، قرّر مكتب مجلس الأمة إحالة تسعة عشر (19) سؤالاً شفوياً وكتابياً على الحكومة لاستيفائها الشروط الشكلية المطلوبة.

كما نظر مكتب المجلس الموسّع، في المقترحات المقدّمة من طرف اللجان الدائمة، وما تعلّق منها بعقد جلسات سماع إلى أعضاء الحكومة، وبرمجة البعثات الاستعلامية المؤقتة..

أين وجّه رئيس مجلس الأمة بترتيب الأولويات ابتغاء تجسيد هذه الاقتراحات في إطار تأدية مجلس الأمة لمهامه التي أوكلها إياه الدستور.

وبخصوص مراجعة النظام الداخلي لمجلس الأمة، أبلغ السيد رئيس مجلس الأمة الحضور علماً بالانتهاء من الصيغة الأولى المراجعة للمشروع، ووجّه اللجنة المعنية ورؤساء المجموعات البرلمانية بالانخراط في مناقشة ودراسة وإثراء الصيغة المراجعة.

وعلى الصعيد الدولي، وفي خضمّ الظروف التي يحياها الشعب الفلسطيني الأبي في هذا الشهر الفضيل ومعاناته الشدائد والخطوب المستمرة منذ أشهر على أيدي احتلال استيطاني تحدى المنظومة الدولية،

دمّر أسباب الحياة البشرية كلّها، وتحلّل من القيم الإنسانية والأخلاقية، فإنّ مكتب مجلس الأمة، يجدّد التأكيد على أنّ الجزائر وبحرص وثيق وتوجيهات متواصلة من رئيس الجمهورية، عبدالمجيد تبون ستظل أبداً منتصرة للقضية الفلسطينية،

وستظل تُرافع وتدافع في المنابر والمحافل جميعها من أجل عدالة القضية الفلسطينية وشعبها الباسل الذي يعاني آلاماً مشابهة لتلك التي عاشها الشعب الجزائري إبان الحقبة الاستعمارية, إلى أن يتكلّل ذلك بوقف العدوان الصهيوني الهمجي ويتأتى النصر المؤزر لأشقائنا الفلسطينيين.

مكتب مجلس الأمة الموسع لرؤساء المجموعات البرلمانية والمراقب البرلماني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى