الرئيسيةالعالمالفيديوسلايدر
أخر الأخبار

سيرغي لافروف: “يجب العودة للمفاوضات المباشرة بين المغرب وجبهة البوليساريو”

أحمد أمير

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في حوار خص به قناة تان TeN TV المصرية، على ضرورة تسوية النزاع في الصحراء الغربية من خلال الاحتكام إلى تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة وتنظيم استفتاء لتمكين الشعب الصحراوي من تقرير مصيره.

وقال سيرغي لافروف، إن “الأزمة في الصحراء الغربية يجب حلها مثلها مثل أي أزمة في العالم على أساس احترام وتنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي”، مجددا التذكير بأن تسوية النزاع في الصحراء الغربية “لا بد أن تتم وفقا لقرارات الأمم المتحدة التي دعت إلى ضرورة إجراء مفاوضات مباشرة بين جبهة البوليزاريو والمغرب”.

وأكد لافروف، أنه في الوقت الراهن لا يوجد أي تحرك أو محاولة لحل الأزمة مما قد يعطي فرصة للإرهاب في التموقع في المنطقة.

إجراء استفتاء والسماح لشعب الصحراء الغربية بتقرير مصيره

دعا سيرغي لافروف إلى إجراء مفاوضات مباشرة بين الطرفين المتنازعين، منتقدا اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المغرب على الصحراء الغربية، الذي تسبب في احتدام الأمور، مشيرا إلى أهمية إجراء استفتاء وفي السماح لشعب الصحراء الغربية بتقرير مصيره.

وقال لافروف أن اعتراف الولايات المتحدة، لا يساعد القضية ويتعارض بشكل مباشر ويقوض المبادئ المعترف بها عموما لتسوية الصحراء الغربية والتي بموجبها لا يمكن تحديد الوضع النهائي لهذه المنطقة إلا من خلال استفتاء. نأمل ألا تحدث مثل هذه الحركات المفاجئة.

ودعا لافروف إلى وجوب أن تستأنف في أقرب وقت ممكن، ويجب أن تبدأ هذه المفاوضات وتسهم في تطوير حلول توفيقية تلبي مصالح الجانبين.

ويرى لافروف، أن الصراع في بين المغرب والبوليساريو، يؤثر عدم الاستقرار في منطقة شمال إفريقيا ومنطقة الصحراء والساحل، وعلى الوضع العام وعدم إحراز تقدم في تسوية الصحراء الغربية هذا لا يضيف إلى الإيجابي.

وقال رئيس الدبلوماسية الروسي، إذا تركنا الوضع كما هو الآن فقد يحاول الإرهابيون الاستفادة من الوضع اليائس لسكان الصحراء الغربية من أجل نشر “مخالبهم” هناك أيضا. نحن نعلم أن العديد من المتطرفين بما في ذلك مقاتلي القاعدة والمغرب الإسلامي وداعش يفكرون بالفعل في هذا الأمر. لديهم خطط طموحة للغاية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق