الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

ربيقة يفتتح ملتقى ” الذاكرة وإشكالية كتابة التاريخ الوطني” بحضور ثلة رفيعة من المؤرخين

فايزة سايح

Ads

اشرف وزير المجاهدين وذوي الحقوق العيد ربيقة، على افتتاح الملتقى الوطني المنظم من طرف الوزارة حول “الذاكرة وإشكالية كتابة التاريخ الوطني”.

وفي هذا السياق يعرف الملتقى مشاركة أكثر من 100 أستاذ وباحث من مختلف المؤسسات ومخابر البحث الجامعية على المستوى الوطني.

ومن المقرر أن يسلط الملتقى الضوء من خلال ورشات علمية يؤطرها خبراء على عديد المحاور من أجل وضع الآليات العلمية الأكاديمية للدراسات المتعلّقة بالتاريخ والذاكرة، ووضع مناهج دقيقة لترقية الخطاب التاريخي بما يتوافق مع العمق التاريخي والأهداف المحددة للدولة بنظرة استشرافية مؤسسة على قاعدة متينة من القيم الراسخة والمبادئ الثابتة.

هذا الملتقى الهام الذي افتتح فعالياته الوزير العيد ربيقة سيسمح بالحوار والتواصل بين المختصين بسعة أفق كبيرة، ستتواصل أشغاله يوم الخميس 07 مارس 2024، من خلال عمل الورشات الموضوعاتية وفوروم الملتقى الذي سيشرف عليه ثلة رفيعة من المؤرخين الذين لهم رصيد كبير ومكانة عالية في توثيق الذاكرة وكتابة التاريخ الوطني.

يذكر أنه تم الافتتاح بحضور المستشار لدى رئيس الجمهورية المكلف بالشؤون السياسية والعلاقات مع الشباب والمجتمع المدني والأحزاب السياسية محمد شفيق مصباح،

والمستشار لدى رئيس الجمهورية المكلف بالتربية والتعليم العالي والتكوين المهني والثقافة والشؤون الدينية والزوايا، محمد الصغير سعداوي، ووزيري الشؤون الدينية والأوقاف، والتعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور محمد لحسن زغيدي، منسق اللجنة الجزائرية للتاريخ والذاكرة، وإطارات للدولة ومجاهدات ومجاهدين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى