الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

حزب جبهة التحرير الوطني ينصب خلية التفكير للانتخابات الرئاسية

اشرف اليوم السبت ، الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني عبد الكريم بن مبارك ،على تنصيب خلية التفكير للانتخابات الرئاسية المسبقة.

وهذه هي في اولى الخطوات العملية من الحزب العتيد عقب إعلان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون إجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

وفي هذا السياق جاء في كلمة للأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، عبدالكريم بن مبارك ، بمناسبة تنصيب خلية التفكير للانتخابات الرئاسية، ان تشكيل هذه الخلية يأتي بعد إعلان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون إجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

و بهذا الخصوص ، اوضح بن مبارك ، ان حزب جبهة التحرير الوطني يعد هذا القرار قرارا حكيما ينسجم مع طبيعة الأوضاع الراهنة وطنيا ودوليا.مضيفا ، أن هذا ما يؤكد ايضا عزم الدولة على مواصلة مسار البناء الديمقراطي في بلادنا.

و تابع الأمين العام للحزب العتيد في كلمته، أن من شأن هذا القرار أن يجنب البلاد الهزات التي عرفتها في فترات سابقة، ويمنح فرصة التحضير اللائق لهذا الاستحقاق الوطني الهام، الذي يتم فيه انتخاب القاضي الأول للبلاد.

جبهة التحرير الوطني تبارك الرئاسيات المسبقة

واستطرد عبد الكريم بن مبارك قائلا، إن إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، فى الـسابع 7 سبتمبر المقبل قرار نباركه ، ونخوض غماره بكل الإمكانات المتاحة، مضيفا ، أنه إذا كان هذا القرار فاجأ الكثيرين، فإنه لم يفاجئ حزب جبهة التحرير بل بالعكس، استقبل القرار بارتياح كبير.

وفي ذات السياق ثمن عبد الكريم بن مبارك أهمية القرار الذي اتخذه رئيس الجمهورية ، مؤكدا أنه يعبر عن صدق نوايا الرئيس تبون ، و مدى التزامه بضبط المواعيد،

وهو الذي بذل قصارى جهده لتنفيذ التزاماته، وتجسيد برنامجه بكل عزم وإصرار، وتحكم فى الأوضاع على الرغم من تعقيداتها، وتنوع التحديات التي واجهت بلادنا.

وفي ذات الصدد أكد عبد الكريم بن مبارك ،أنه ينتظر من اللجنة أن تقدم في أقرب الآجال دراسة استراتيجية واستشرافية معمقة وشاملة ووافية حول الانتخابات الرئاسية المقررة في السابع 7 من شهر سبتمبر المقبل، وأن تتكفل بالتحضير الجيد لكل ما يتعلق بها على المستويين الداخلي والخارجي.

واعلن بن مبارك ايضا أن سينبثق عن هذه الخلية تشكيل خلايا فرعية مصغرة تتكفل كل منها بمحور يخصها كخلية سبر الآراء، والخلية القانونية لمتابعة سير الانتخابات، وخلية الإعلام الانتخابي المرئي والمكتوب والمسموع والالكتروني، وخلية متابعة جمع الاستمارات، وخلية الإحصائيات والرقمنة، وسوى ذلك.

كما شدد امين عام الحزب العتيد ، أننا نراهن على كسب هذا الاستحقاق الرئاسي الهام، وكلنا ثقة في ما يتميز به شعبنا الأبي من وعي مستنير، وإدراك شامل للأوضاع الداخلية، وتحليل عميق وفهم للمستجدات على مستوى محيطنا الإقليمي والجهوي والقاري وللأوضاع الدولية الراهنة.

واختتم عبد الكريم بن مبارك الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني كلمته بتأكيد عزم الحزب العتيد على تقديم الاقتراحات الصائبة لمواصلة بناء المؤسسات المنتخبة لدولتنا، وتجسيد قيم المصداقية والشرعية والشفافية في الانتخابات، وفقا للدستور وقوانين الجمهورية.

 


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى