الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

حركة البناء تستدعي مجلس الشورى للفصل في ملف الرئاسيات

يونس بن عمار

Ads

قررت حركة البناء الوطني، استدعاء دورة مجلس الشورى الوطني، خلال شهر ماي القادم، للفصل في ملف الرئاسيات، مع الشروع في تجمعات جهوية مخصصة للرئاسيات بداية من يوم السبت القادم.

اجتمعت اليوم الأربعاء، تحت إشراف عبد القادر بن قرينة، رئيس حركة البناء الوطني، الهيئة الوطنية للانتخابات لمتابعة عملها وبرنامجها ومسار الاستشارات المرتبطة بالاستحقاق الانتخابي (رئاسيات السابع سبتمبر 2024).

التي أعلن عنها المكتب الوطني يوم تنصيب الهيئة الانتخابية الوطنية بتاريخ 26 مارس 2024, حيث تقرر الانتهاء منها خلال زمن أقصاع أسبوعين على الأكثر لفسح المجال لمؤسسات الحركة للتداول حولها.

وثمنت الهيئة الوطنية للانتخابات الجهوزية الملاحظة لدى هياكل الحركة مركزيا ومحليا، وفي إطار استكمال التحضيرات للاستحقاق الانتخابي (رئاسيات 07 سبتمبر 2024)،

وتوفير البيئة الملائمة التي تساعد مجلس الشورى الوطني في اتخاذ القرار المناسب –والمبرمج انعقاد دورته في غضون شهر ماي القادم- لاتخاذ القرار بخصوص هذا الاستحقاق.

وفي هذا الصدد تقرر متابعة الاستشارات العامة عبر هياكل الحركة والتي انطلقت قبل أسبوع على مستوى الأسر والهياكل والمنتخبين، ومواصلة اللقاءات الاستشارية للنخب الوطنية،

والاستشارات المحلية على مستوى الولايات والبلديات، معتنصيب الهياكل الانتخابية الولائية ابتداء من الأسبوع القادم.

كما قررت حركة البناء الوطني انطلاق الملتقيات الجهوية التعبوية والمتخصصة حول الرئاسيات ابتداء من يوم 20 أفريل 2024، والذي يتزامن مع عقد ملتقى وطني لمؤطري وسائط التواصل الاجتماعي يومي 20 و 21 أفريل 2024.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى