اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدرعاجل

حجر الأساس لمشروع محطة الكهرباء بالطاقة الشمسية بالمغير

ياسمين سالم

وضع وزير الطاقة والمناجم، خلال زيارة العمل والتفقد بولاية المغير، حجر الأساس لمشروع انجاز محطة توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية ببلدية تندلة التي تضوي تحت برنامج انجاز 15 محطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية بالجزائر

وتقدر طاقة محطة توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية ببلدية تندلة 200 ميغاواط على مساحة تقدر ب 400 هكتار، والمحددة آجال الأشغال لإنجازها ب 14 شهرا.

يأتي مشروع انجاز هذه المحطة الشمسية في اطار برنامج انجاز 15 محطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية بمجموع 2000 ميجاواط، تتراوح قدرتها من 80 إلى 220 ميغاواط.

وتتوزع هذه المحطات عبر 12 ولاية عبر الوطن وهي كالاتي : بشار، المسيلة، برج بوعريريج، باتنة، الأغواط، غرداية، تيارت، الوادي، تقرت، المغير، بسكرة واولاد جلال.

يذكر أنه اشرف وزير الطاقة محمد عرقاب ، خلال الأيام الماضية ، على مراسيم التوقيع على عقود مناقصة انجاز مشروعي الـ “2000 ميغاواط” و”صولار1000″

حيث أشرف على مراسيم التوقيع على العقود المتعلّقة بالشركات والمتعاملين، الذين رست عليهم مناقصة انجاز مشروعي الـ 2000 ميغاواط” و”صولار1000″ من الطاقة الشمسية الكهروضوئية.

وفي كلمته الافتتاحية التي القاها بتلك المناسبة، نوه محمد عرقاب أنه بتوقيع عقود إنشاء محطات الطاقة الشمسية الكهروضوئية، ستخطو الجزائر اليوم خطوة حاسمة وتحقق أول مرحلة لتجسيد البرنامج الطموح لتطوير الطاقات المتجددة في البلاد.

واضاف وزير الطاقة في كلمته، أن التوقيع سيتيح للجزائر ، السير نحو تحقيق مستقبل طاقوي آمن بفضل القيادة الرشيدة لرئيس الجمهورية، عن طريق تعزيز الاستغلال الأمثل للطاقات النظيفة والمتجددة، ولاسيما مصادر الطاقة الشمسية وفقا للقدرات الكبيرة التي تتمتع بها البلاد.

واستطرد عرقاب قائلا، حان وقت استغلال هذه القدرات، لتنويع مزيجنا الطاقوي والحفاظ على مواردنا الغازية وخلق قيمة اقتصادية إضافية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى