الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

تسجيل 36 ألف شهادة حية للمجاهدين

كشف اليوم الخميس وزير المجاهدين وذوي الحقوق العيد ربيقة، عن تسجيل ما يقارب 36 ألف شهادة حية للمجاهدين بحجم ساعي يتجاوز الـ 28 ألف ساعة.

وأفاد ربيقة لدي حلوله ضيفا على الإذاعة الوطنية:” أن كل شهادة تعتبر جزاء صغيرا من الذاكرة الوطنية توجب علينا الإعتناء بها، والعمل على نقلها في المستقبل القريب إلى الأجيال القادمة”.

وشدد ذات المتحدث على أن ملف الذاكرة يعتبر جوهرة اهتمام القطاع  والسلطات العليا في البلاد، والجزائر كانت صاحبة عرفان لشهداء الثورة المجيدة، مشيرا الى أنه من أجل تبليغ الذاكرة الوطنية وبقرار من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، تم إنشاء قناة الذاكرة.

وفي نفس السياق قال وزير المجاهدين :” أن مصالحه تعمل على تطوير قناة الذاكرة من خلال برامج متخصصة موضوعاتية، وعبر تسجيل العديد من شهادات الحية للمجاهدين والتي هي على وشك بلوغ أعتاب 36 ألف شهادة”.

أما بخصوص البرنامج الاحتفالي لذكرى ال17 أكتوبر 1961 أوضح نفس المسؤولة أن هذه الأحداث من أبرز الأحداث الهمجية في تاريخ القوى الاستعمارية للقرن العشرين التي ارتكبت في حق الجزائريين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق