الجزائرالرئيسيةتشريعيات 12 جوانسلايدرعاجل

بن قرينة ينتقد قرار وزارة الداخلية و يدعو للحوار مع ناشطي الحراك

شيراز زويد

قال رئيس حركة البناء عبد القادر بن قرينة, اليوم الأحد,  أن الحركة تدعو إلى حوار سياسي غير إقصائي من أجل حل الأزمة الإقتصادية التي لن تنفرج الا في غضون اربع سنوات كأقل تقدير وبالتالي تشكيل حكومة إنقاذ وطني.

ويرى بن قرينة، أن التحاور مع من هم بالبريد المركزي واشراكهم في تشكيل حكومة الانقاذ الوطني لايضر، مشددا على أنه لا يقبل المساس بالنسيج الوطني، ومن يتمثل ثقافة الدشرة ويمس مؤسسات الجمهورية.

كما أكد ذات المتحدث أن الحركة إتخذت قرارا بضرورة المشي مع الدستور لإيجابياته، غير أن هناك بعض المواد يمكن أن تمس السيادة أو فيها تخوف سياسي وحزبي سيتم المطالبة بتغييرها وتعديلها حتى نستطيع صياغة دستور غير قابل للتعديلات.

وفي نفس السياق أبرز رئيس حركة البناء أن قرار الداخلية بخصوص تعليمة الحصول على تراخيص من أجل تنظيم مسيرات لا يرتكز لأي قانون، لأنه لا يوجد قانون يمنع التظاهر ولم يمر على البرلمان أو مجلس الدولة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق