الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

بن قرينة يطالب الطبقة السياسية بدعم الرئيس تبون لوقف استفزازات المغرب

فايزة سايح

Ads

طلبت اليوم الإثنين, حركة البناء الوطني, في بيان لها اليوم, الطبقة السياسة لدعم رئيس الجمهورية, عبدالمجيد تبون, لمواجهة الإستفزازات المعربية ضد الدولة الجزائرية.

كما حثت الحركة في  كل الاحزاب السياسية والنخب الوطنية للوقوف الى جانب اي قرار يتخذه رئيس الجمهورية لاسترداد الحق الوطني ووقف هذه الاجراءات الاستفزازية المتكررة.

كما أكدت الحركة على لسان رئيسها عبد القادر بن قرينة ، دعمها المطلق لأي قرارات سيادية تتخذها الدولة الجزائرية لحماية مصالحها.

استنكرت حركة البناء الوطني، بشدة الإجراءات التي قام بها المخزن المغربي ضد الأملاك الجزائرية لمقر السفارة الجزائرية في المغرب.

وأكدت جركة البناء الوطني في بيان لها اليوم دعمها المطلق لأي قرارات سيادية يتخذها رئيس الجمهورية لحماية مصالحها.

وفي هذا السياق أكد رئيس الحركة عبد القادر بن قرينة، في بيان أصدرته اليوم الإثنين ،” تلقينا في حركة البناء الوطني باستنكار شديد الإجراءات التي قام بها نظام المخزن المغربي ضد الأملاك الجزائرية لمقر السفارة الجزائرية في المغرب”.

و أضاف بن قرينة ، علاوة على المخالفة الصريحة لكل الأعراف والقوانين الدولية فإن هذا الاجراء ينم عن المستوى الأخلاقي والدبلوماسي المتدني الذي بلغه نظام المخزن وهو يُصعّد عداءه للجزائر خدمة للأجندة الصهيونية وقوى الشر المتحالفة معه.

واستطرد رئيس حركة البناء قائلا ، اننا نشجب هذا السلوك العدواني الاستفزازي, وفي هذا السياق دعت حركة البناء ، الحكومة الجزائرية لاتخاذ الاجراءات القانونية الضرورية.

 

عبد القادر بن قرينة
بن قرينة يدعو الطبقة السياسية لدعم الرئيس تبون

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى