الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

بلعريبي : برنامج لإنجاز 460 ألف سكن بصيغة “عدل”

فايزة سايح

Ads

أكد اليوم الاثنين وزير السكن،  محمد طارق بلعريبي، أنّ الجزائر تعتزم الانطلاق في إنجاز 460 ألف وحدة سكنية بصيغة العمومي الإيجاري، “عدل”.

كما كشف الوزي, في ذات السياق, عن توجه للتعاون مع دول أخرى من بينها ايطاليا لإنجاز مصنع لإنتاج المصاعد.

وجاءت تصريحات وزير السكن والعمران والمدينة طارق بلعريبي، خلال اجتماع مع السفير الإيطالي في الجزائر، ألبرتو كوتيلو، تطرق فيه الطرفان لعدة محاور كان أبرزها تعزيز التعاون المشترك في مجال السكن والعمران والمدينة.

شراكة جزائرية إيطالية في مجال السكن

كما أوضح بيان لوزارة السكن ، أن “اللقاء كان فرصة للتطرق لعدة محاور كان أبرزها تعزيز التعاون المشترك في مجال السكن والعمران والمدينة،

وخلق شراكة اقتصادية وهذا بفتح المجال للمؤسسات الإيطالية بالإستثمار في الجزائر سواء بطريقة مباشرة أو عن طريق الشراكة مع المؤسسات الناشئة الجزائرية التي تنشط في مجال صناعة المصاعد الهوائية، خاصة وأن الجزائر توفر مجالا وسوقًا مفتوحة”.

بتعليمات الرئيس تبون.. إطلاق مرتقب ل 460 ألف وحدة سكنية بصيغة عدل

وفي ذات السياق، اكد بلعريبي الجزائر تعتزم الانطلاق في إنجاز 460 ألف وحدة سكنية بصيغة العمومي الإيجاري، وفق ما جاء به قانون المالية لسنة 2024، مع برنامج جد معتبر سيتم الانطلاق فيه والمتمثل في “عدل 3″، بالنهج العمراني نفسه الذي تم اتباعه في برنامجي “عدل 1 و2″ من خلال اعتماد البنايات العالية بسبب نقص الأوعية العقارية”.

وسيتم إطلاق برنامج “عدل 3 ” حسب تعليمات واومر رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، وبناء على تصريحات أدلى عقب زيارته لولاية الجلفة بتاريخ 29 أكتوبر 2023.

توجه لإنجاز مصنع لإنتاج المصاعد

كما كشف وزير السكن ، في هذا السياق عن توجه للتعاون مع دول أخرى لإنجاز مصنع لإنتاج المصاعد ، بجميع لواحقها ومستلزماتها.

على غرار الهياكل، المحركات والبطاقات الإلكترونية الخاصة بالمصاعد سيمكن من تسويق المنتوج بكل أريحية.

كما أكد بلعريبي في ذات الصدد، انه لابد من عقد شراكات ثنائية بين المؤسسات الجزائرية والإيطالية، خاصة وأن البلاد تحصي نقصا في هذا المجال.

وفي هذا الإطار تابع بيان وزارة السكن قائلا ، أنه تم التطرق إلى إمكانية برمجة لقاءات ثنائية ما بين مؤسسات تركيب المصاعد الهوائية الجزائرية ومؤسسات الإنتاج والإنجاز الإيطالية. وهو ما سيسمح بتعزيز التعاون المشترك بين البلدين الصديقين.

بلعريبي يتفقد مشاريع عدل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى