Ads

الجزائرالرئيسيةسلايدر

انعقاد اللقاء الحضوري الثالث للجامعات الحدودية الجزائرية-التونسية

نايلة فرح

Ads

انعقد اللقاء الحضوري الثالث للجامعات الحدودية الجزائرية والتونسية في إطار اتفاقية التعاون 5+5 الذي احتضنته جامعة الشهيد حمه لخضر الوادي بقاعة المحاضرات الكبرى أبو القاسم سعد الله. والذي يدوم ثلاثة ايام ،

و في مداخلتها ركزت مديرة جامعة سوق اهراس البروفيسور موسى نورة,  على ان التعاون الجزاىري التونسي يجسد حركية بين الأساتذة والطلبة لتعزيز أدوات البحث العلمي في كل المجالات بين الجامعات الجزائرية والتونسية وإيجاد حلول في مسالة التمويل للاتفاق المجسد بين الطرفين الذي يودي إلى نتاىج علمية.

كما أكدت على ان العديد من الجامعات الجزائرية دخلت التصنيفات الدولية ومراتب جد متقدمة وتصنيف داخل الجامعات الجزائرية الذي يخلق تنافس بين الجامعات والفكرة التي أثارت إعجاب متحدثتنا فكرة التنافس بين الكليات داخل الجامعات الجزائرية.

وهذا بحد ذاته حركية كبيرة وديناميكية جد متقدمة في قطاع التعليم العالي، لاسيما ان الجامعة الجزائرية تعد قاطرة للاقلاع الاقتصادي الذي يساهم في تطور الاقتصاد الوطني ، خصوصا ان السيد رئيس الجمهورية  عبدالمجيد تبون.

اكد في العديد من اللقاءات والمناسبات الإعلامية ان دور الجامعة الجزائرية وعلاقتها بالاقتصاد من اجل خلق الثروة وتحقيق دعائم التنمية الاقتصادية في جميع المجالات اما المحور الآخر الذي نوعت عنه مديرة جامعة سوق اهراس على ان الشريط الحدودي بين البلدين يتميز بميزات تاريخيّة وسياحية وفلاحية ورعوية وخصائص جغرافية وميزات اخرى بحكم القرابة بين البلدين.

وبعد مداخلات المشاركين تفاعلت, المديرة مع هذا اللقاء المهم والمتميز من خلال إعطاء مقترحات وحلولا في ما يتعلق عروض التموين بين الطرفين والإجراءات القانونية حتى يتم العمل اكثر على تفعيل عروض التكوين.

وان الاتفاقية المبرمة بين الوزارتين. للبلدين تسمح بمثل هذا الاجراء لا سيما ان الاتفاقية عامة وتعطي الحرية لمدارء الجامعات للجانب الجزائري في التصرف في ما يخص عملية الشراكة والتوامة.

وشددت مديرة الجامعة على ان تكون هناك ملتقيات وندوات علمية من اجل عملية تعميم الشراكة والتبادل العلمي بين الجامعات الجزاىرية والتونسية مما يساهم في الاندماج اكثر بين الجامعات

للقاء الحضوري الثالث للجامعات الحدودية الجزائرية والتونسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى