الجزائرالرئيسيةالعالمسلايدرعاجل

أمريكا ترفع الفيتو في ضد قرار الجزائر في مجلس الأمن حول غزة

فايزة سايح

Ads

فعلت الولايات المتحدة الامريكية، حق الفيتو، ضد مشروع القرار الجزائري لوقف إطلاق النار في غزة, الذي صوت عليه مجلس الأمن الدولي في جلسة علنية.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية, قد رفضت اليوم الثلاثاء, المشروع الذي تقدمت به الجزائر إلى مجلس الأمن لوقف إطلاق النار في غزة، وأصرت على عرقلته خوفا من مضي الدول الأعضاء في الموافقة على قرار الجزائر،

وقالت مندوبة أمريكا في مدلس الأمن الدولي,  انها تخوفت مما سيترتب عنه تبعات تخشاها الولايات المتحدة بذاتها بالإضافة إلى الكيان النازي الصهيوني.

وللالتفاف على مشروع الجزائر، اقترحت الولايات المتحدة مشروع قرار لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يدعو إلى وقف مؤقت لإطلاق النار،

ويعارض شن أي هجوم بري إسرائيلي كبير في رفح بجنوب قطاع غزة، بمعنى أن الولايات المتحدة لا تمانع في استمرار الحرب على رفح تحت مسميات ملطفة. وتعارض واشنطن استخدام كلمة وقف إطلاق النار في أي تحرك للأمم المتحدة.

وينص مشروع القرار على أنه “في ظل الظروف الحالية، فإن أي هجوم بري كبير على رفح سيلحق المزيد من الأذى بالمدنيين وقد يؤدي لنزوحهم إلى دول مجاورة”.

ويهدد الكيان النازي الصهيوني، بشن هجوم على  مدبنة رفح التي تستقبل أزيد من مليوني مواطن من سملن  غزة. وجاء في مسودة القرار الأمريكي، أن خطوة كهذه “.

سيكون لها آثار خطيرة على السلام والأمن الإقليميين، وبالتالي يجب التأكيد على ضرورة عدم المضي قدما في مثل هذا الهجوم البري الكبير في ظل الظروف الحالية”.

مندوبة امريكا في مجلس الأمن الدولي

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى