الرئيسيةالعالمسلايدرعاجل

اليمن…تحت القصف الأمريكي البريطاني والمنطقة على فوهة بركان

ياسمين سالم

Ads

شنت فجر اليمن الجمعة امريكا وبريطانيا قصف مكثفا على اليمن ، الذي توعد في أول رد فعل له بالرد ، معلنا تشبثه بدعم غزة ووقوفه بكل تحدّ في وجه العدوان.

أعلن صبيحة اليوم الجمعة ، التحالف الغربي أنه شن غارات جوية على مواقع متعددة لجماعة “أنصار الله الحوثي” في المناطق التي يسيطرون عليها في اليمن.

القصف تم باسم 10 دول

وفي السياق أعلن البيت الأبيض الامريكي، فجر الجمعة، في بيان مشترك باسم 10 دول، تنفيد الولايات المتحدة “هجمات مشتركة” ضد أهداف في مناطق يسيطر عليها الحوثيون في اليمن.

وصدر البيان المشترك باسم حكومات الدول التالية : امريكا ، بريطانيا ، أستراليا والبحرين وكندا والدنمارك وألمانيا وهولندا ونيوزيلندا وكوريا الجنوبية، وفق ما نشره البيت الأبيض.

وقال الرئيس الأمريكي جو بايدن ، أن الضربات الأمريكية والبريطانية ضد أهداف تابعة لجماعة الحوثي في اليمن هي “رد مباشر على هجماتهم غير المسبوقة ضد السفن البحرية الدولية في البحر الأحمر”.

من جهتها، أكدت القيادة المركزية الأمريكية “سنتكوم” تنفيذ هجمات ضد أهداف للحوثيين في اليمن، ونشرت فيديو قصير يظهر لحظات انطلاق مقاتلات جوية من سفنها الحربية في البحر الأحمر لضرب تلك الأهداف.

اليمن يتوعد بالرد

في المقابل، اعلنت جماعة “أنصار الله الحوثي” وقوع “غارات معادية” على صنعاء والحديدة وصعدة وذمار، وأشارت إلى أن الضربات طالت “قاعدة الديلمي الجوية” الواقعة في جوار مطار العاصمة صنعاء، و”محيط مطار الحديدة، مناطق في مديرية زبيد، معسكر كهلان شرقي مدينة صعدة، مطار تعز، معسكر اللواء 22 بمديرية التعزية، والمطار في مديرية عبس”.

وإثر الضربات، توعّد نائب وزير الخارجية في حكومة الحوثيين حسين العزي بالرد، قائلا “تعرضت بلادنا لهجوم عدواني واسع من سفن وغواصات وطائرات حربية أمريكية وبريطانية يتعين على أمريكا وبريطانيا الاستعداد لدفع الثمن باهظا”.

كما اعلن المتحدث باسم الحوثيين محمد عبد السلام “نؤكد أنه لا مبرر أبدا لهذا العدوان على اليمن، فلم يكن من خطر على الملاحة الدولية في البحر الأحمر والعربي،

والاستهداف كان وسيبقى يطال السفن الإسرائيلية أو تلك المتجهة إلى موانئ فلسطين المحتلة”. وقبل ساعات من هذه الضربات، أكد زعيم المجموعة عبد الملك الحوثي أن أي هجوم أمريكي “لن يكون أبدا من دون ردّ”.

اليمن يدفع فاتورة دعم غزة

يذكر أن اليمن انتفض ضد العدوان الصهيوني على غزة الذي كشف عن وحشية وإجرام لم يسبق له مثيل كاسرا كل المواثيق والأعراف الإنسانية الأممية،

وفي هذا الصدد قرر اليمن منع سفن الكيان الصهيوني من الوصول إلى موانئ فلسطين المحتلة ، وخلال الأسابيع الماضية، شن الحوثيون اليمنيون أكثر من 25 عملية ضد سفن تجارية مرتبطة بالكيان الصهيوني أو متجهة إلى موانئ الفلسطينية المحتلة،

وتسببت تلك الهجمات في مضيق باب المندب الاستراتيجي عند الطرف الجنوبي للبحر الأحمر، في تحويل شركات الشحن مسار سفنها للالتفاف حول رأس الرجاء الصالح في جنوب أفريقيا.

غير أن الضربات الغربية على اليمن والاستعمال المفرط للقوة من شأنه أن يهدد بتحويل الوضع المتوتر أصلا في الشرق الأوسط إلى نزاع واسع النطاق ستكون له تداعيات واسعة تضع كل العالم والمنطقة على فوهة بركان .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى