الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

الوساطة الدولية في مالي تدعو بتسريع تنفيذ اتفاق الجزائر

شيراز زويد

طالبت الوساطة الدولية في مالي والتي ترأسها الجزائر بتسريع تنفيد اتفاق السلم والمصالحة المنبثق عن مسار الجزائر من اجل استقرار مستدام في مالي.

وحسب بيان للوساطة فقد أكد أعضاء الوساطة الدولية، عقب اجتماهم يوم 25 نوفمبر المنقضي برئاسة المبعوث الجزائري للساحل وإفريقيا بوجمعة ديلمي، على أهمية تسريع متابعة اتفاق السلم والمصالحة المنبثق عن مسار الجزائر لاستقرار مستدام في مالي، مجددين عزمهم على لعب دورهم كاملا بما في ذلك ممارسة سلطة الوساطة في التحكيم.

وثمن أعضاء الوساطة الدولية مبادرة الجزائر التي احتضنت من 22 الى 24 اكتوبر الماضي وفدا من مالي متكونا من وزير المصالحة الوطنية وممثلين عن الفواعل الموقعة على اتفاق السلم بغية مساعدتهم على تذليل كل الصعاب التي تعترض التنفيذ التام و المتزن و التوافقي للاتفاق، معربين عن أملهم في انعقاد الاجتماع الذي أعلن عنه وزير المصالحة الوطنية في مالي، في أسرع وقت ممكن للاتفاق على الخطوة الواجب اتباعها.

وأوضح ذات البيان أن الأعضاء يهدفون إلى تحقيق عمليات نزع السلاح والتسريح وإعادة الادماج الشاملة وشجعوا الأطراف على خوض هذه النقاشات  بطريقة بناءة وصريحة بناء على العرض الملموس للحكومة من أجل إدماج 13 ألف مقاتل سابق في 2021 و13 ألف آخرين في العامين أو الثلاث سنوات القادمة

كما دعا الأعضاء إلى تحقيق تقدم سريع في الجوانب الأخرى لمسار السلامي بما فيها الاصلاحات المؤسساتية التي تتطلب التطبيق التام والمتوازن للركائز الأربعة لاتفاق السلام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق