تشريعيات 12 جوانسلايدر

القائمة الحرة “الامل” تصنع الحدث بولاية سعيدة

لخضر ناجي

صنعت القائمة الحرة “الامل”التي تحمل الرقم 45 بالدائرة الانتخابية ولاية سعيدة الحدث، حيث برزت كرقم جديد في الساحة السياسية خلال الأسبوع الاول من الحملة الانتخابية.

واستعملت قائمة “الامل” خطابا سياسيا مختلف تماما عن الخطاب السياسي المعتاد، حيث كان مترشحي القائمة في منتهى البساطة.

و اظهى الاسبوع الاول من الحملة ظهور أسماء و وجوه جديدة، في النشاط السياسي، منها محمد لمسان، المترشح ضمن القائمة الحرة “الأمل”, الصحفي و مدير الانتاج بالقناة الأولى للإذاعة الجزائرية، الذي برز كإسم جديد في الساحة السياسية بولاية سعيدة.

و تميز المترشح محمد لمسان بكلامه البسيط و تقربه من المواطنين في خرجاته الميدانية، مع قوة حجته واقناعه كما زادته سماحة وجهه قبولا عند المواطنين بسعيدة.

وزار  المترشح, نصف عدد بلديات سعيدة وتواصل مع عدد معتبر من المواطنين بها، في انتظار تنشيطه لاحقا رفقة باقي أعضاء قائمة الامل رقم 45 لعدد من التجمعات الشعبية بوسط الولاية وبلديتي سبدي بوبكر والحساسنة وكذلك بالول ومولاي العربي.

واللافت في الامر ان الكثير من الشباب الرافض للانتخابات أساسا من بلديات مختلفة تجتدوا حوله وشرعوا في دعم حملته الانتخابية بلا اي مقابل وبلا اي وعود زائفة، لما لمسوا فيه من صدق وإخلاص للنية في العمل. وتمكنت قائمة الأمل الى حد الآن من فتح تسع مكاتب مدوامات عبر عدد من بلديات الولاية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق