الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

الفريق أول شنقريحة : الجزائر كانت ولا تزال تدافع عن القضيتين الصحراوية والفلسطينية

يونس بن عمار

أكد الفريق أول السعيد شنقريحة، أن الجزائر كانت ولا تزال تدافع وتقف إلى جانب القضايا العادلة في العالم على غرار القضيتين الصحراوية والفلسطينية.

وجاءت تصريحات الفريق أول شنقريحة، رئيس اركان الجيش الوطني الشعبي, خلال الزيارة التفقدية, التي قادته اليوم الإثنين إلى الناحية العسكرية السادسة بتمنراست.

وقال الفريق أول شنقريحة أنه “على الرغم من التباعد الجغرافي بين فلسطين والصحراء الغربية إلا أن معاناة الشعبين تتقاطع وتتشابه في الكثير من الجوانب حيث تتفنن قوى الاحتلال في ممارسات القهر والظلم والاستبداد”.

الفريق أول شنقريحة،

وأضاف رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي أنه “مهما اختلفت الثقافات والجغرافيا يبقى الاحتلال يمثل جوهر الظلم والمساس بالكرامة الإنسانية.

كما أن استمرار الاحتلال وقمعه للمقاومة الشعبية وجعلها مرادفة للإرهاب في ظل صمت وتقاعس المجتمع الدولي على رفع هذا اللبس المقصود”.

ودعا شنقريحة أحرار العالم لمواجهة الاحتلال حيث “يتعين على كل أحرار العالم الحرص أكثر من أي وقت مضى على تضافر الجهود لمواجهة الاحتلال في كل مكان.

من خلال إرساء موجبات مجتمع دولي متضامن ضد هذه الانتهاكات التي ولى عليها الدهر والتأسيس لمستقبل يسوده العدل والسلام”.

وفيما يتعلق بمستخدمي الجيش الوطني الشعبي، فقد أيدى الفريق أول السعيد شنقريحة، جملة من التوجيهات والتعليمات التي تندرج في مجملها في إطار تحسين الظروف المعيشية والعملية للمستخدمين.

و كذا رفع الأداء ودرجة اليقظة والحيطة لمواجهة كافة التحديات الأمنية على مستوى هذه الناحية الحساسة.

الفريق أول السعيد شنقريحة،
القوات الجوية الجزائر

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى