الرئيسيةالعالمسلايدرعاجل

السعوديون غاضبون من الوزيرة المغربية ليلى بنعلي

زكرياء حبيبي

Ads

في أعقاب فضيحة علاقتها مع رجل الأعمال الأسترالي أندرو فورست، رئيس مجموعة الطاقة “فورتسكيو”، أثارت وزيرة التحول الطاقي والتنمية المستدامة المغربية، ليلى بنعلي،

غضب المسؤولين السعوديين، حسب جريدة “الصحيفة” المغربية، بعد أسبوع من زيارة وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي بندر بن إبراهيم الخريف إلى المغرب.

وأكدت الصحيفة المغربية نقلا عن مصادر سعودية أن السلطات السعودية غاضبة من عدم اهتمام الوزيرة المغربية ليلى بنعلي بمقترحات الرياض الاستثمارية في قطاع التعدين وخاصة في الفوسفات.

وحسب المصدر ذاته، فإن المملكة العربية السعودية تولي اهتماما كبيرا بشأن تنمية قطاع التعدين في إطار إستراتيجيتها في أفق 2030. وقد يحتل تطوير قطاع التعدين المرتبة الثالثة في قطاع الصناعة في المملكة العربية السعودية.

ويشير المصدر السعودي أيضًا إلى الاهتمام السعودي بتصنيع السيارات الصديقة للبيئة والبتروكيماويات وانتقال الطاقة والمناجم الاستراتيجية مثل الفوسفات.

وحتى لو كان السعوديون يأملون في الاستفادة من علاقاتهم المميزة، فمن الواضح أن الوزيرة المغربية أقرب إلى “صديقها” الأسترالي، التي كشفت وسائل الإعلام الأسترالية والبريطانية عن علاقاتها الحميمة.

ويبدو أن الشراكة بين مجموعة الطاقة الأسترالية “فورتسكيو” والمجموعة المغربية “المكتب الشريف للفوسفاط” تغلق الباب نسبياً أمام آفاق وآمال السعودية.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى