الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

الرئيس تبون يعزي في وفاة الرئيس الإيراني

سراي محمد اسلام

Ads

أرسل رئيس الجمهورية ، عبد المجيد تبون ، تعازيه الخالصة للشعب الإيراني و النائب الأول لرئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية ، محمد مخبر ، في وفاة للرئيس إبراهيم رئيسي .

و قال الرئيس تبون عبر بيان رسمي : ” فخامة النائب الأول لرئيس الجمهورية ،

تابعنا معكم بتأثر وقلق منذ الوهلة الأولى السّاعات العصيبة التي عاشها الشعب الإيراني الشقيق ، وهو يترقب أخبار مصير الـمروحية التي تُقلّ الـمرحوم إبراهيم رئيسي ، رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية الشقيقة، وأعضاء الوفد الـمرافق له من الـمسؤولين السامين رحمهم الله جميعا “

و أضاف الرئيس : ” ولقد قضى الله سبحانه وتعالى أن نتلقّى معكم خبر فاجعة وفاة أخينا العزيز إبراهيم رئيسي بحسرة بالغة وألم عميق ، وبتعاطف صادق وتضامن أخوي مع القيادة السياسية والحكومة والشعب في الجمهورية الإسلامية الإيرانية الشقيقة ” .

و أكد الرئيس تبون أن الجزائر تقاسم الجمهورية الإيرانية في هذا المصاب بقوله : ” وفي هذا الظرف الصعب الذي يقاسم فيه الشعب الجزائري أشقاءَه في إيران هذه الـمحنة القاسية، أفقد شخصيًا في القائد إبراهيم رئيسي أخًا وشريكًا جمعتني به خدمة أواصر الأخوة والتعاون والتضامن بين بلديْنا وشعبيْنا الشقيقيْن، ونصرة القضايا العادلة التي تبنتـها أمتنا الإسلامية، وحملت راية الدفاع عنـها والتضحية من أجلها ” .

و تقدم بأخلص عبارات التعازي للشعب و الحكومة الإيرانية بقول : ” ولا أملك إزاء هذا الـمصاب الجلل إلا أن أتوجه إليكم قيادة وشعبا بأخلص التعازي وأصدق مشاعر الـمواساة، وأدعو الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، وأن يعظم أجر الشعب الإيراني الشقيق، ويعينه على تجاوز هذا الظرف الصعب الأليم ” .

يذكر أن الرئيس الإيراني توفي إثر سقوط المروحية التي كانت تقله من إقليم أذربيجان الشرقية ، رفقة وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان ، و مسؤولين آخرين ،بعدما أشرف في آخر مهامه على تدشين سد على نهر آراس رفقة رئيس أذربيجان إلهام علييف .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى