الرئيسيةالجزائر

الرئيس التونسي: النفط و غاز وراء الأطماع وإندلاع الحروب وغزة ترقد على 1.4 تريليون قدم مكعب من الغاز

فايزة سايح

Ads

اكد الرئيس التونسي قيس سعيد، على ضرورة توحيد الصفوف والإتحاد لحماية ثرواتنا ، معلنا أنه كلما تدفق نفط أو غاز من بئر الا وزادت الأطماع واندلعت الحروب وسالت الدماء .

وقال الرئيس التونسي، قيس سعيد، في كلمته ايضا خلال أشغال اجتماع القمة الـ7 لمنتدى الدول المصدرة للغاز بالجزائر، من بين التحديات موضوع الطاقة الذي فرض عليه طوق لم يكن طوق حمامة بل كان طوق حصار لا ألفة فيه. طوقا في مستوى الاستكشاف وطوقا في التنقيب فضلا عن الشطحات المدبرة والمجنونة للأسعار.. وكلما تدفق نفط من بئر أو حقل للغاز، إلا وزادت الأطماع وإندلعت الحروب وسالت الدماء.

وذكر قيس سعيد، أن التركيز على الغاز كان أسبق في التاريخ من التركيز على البترول. وشدد على حقنا في السيادة الكاملة عن ثرواتنا بما فيها الغاز. داعيا إلى ضرورة الإتفاق على موقف واحد لننجوا من كل أشكال الاستغلال.

وفي ذات السياق أكد رئيس تونس مجددا وقوفنا الثابت مع الشعب الفلسطيني حتى يسترد حقه كاملا غير منقوص في إقامة دولته على أرض فلسطين.

وأكد الرئيس التونسي، في هذا الاجتماع، مجددا وقوفه الكامل مع شعبنا في فلسطين في مواجهة الكيان الغاصب الذي يرتكب أبشع الجرائم حتى يسترد شعبنا الفلسطيني حقه كاملا غير منقوص في إقامة دولته المستقلة على كل أرض فلسطين وعاصمتها القدس الشريف.

وقال قيس سعيد: “فلسطين مسلوب شعبها من أرضه وخيرات بحره فالغاز في بحر غزة وليس في كل فلسطين. ويقدر بنحو 1.4 تريليون قدم مكعب.

يشار إلى أن الرئيس التونسي افتتح كلمته خلال قمة منتدى الدول المصدرة للغاز المنعقدة اليوم بالجزائر ، بأصدق ايات الشكر والامتنان إلى الرئيس تبون على هذه الدعوة الكريمة .مؤكدا العزم الثابت لتعزيز العلاقات بين تونس والجزائر ومن بين التحديات التي تواجهنا هو موضوع الطاقة.

يذكر أن رئيس الجمهورية التونسية قيس سعّيد، ضيف شرف في القمة السابعة لمنتدى البلدان المصدّرة للغاز التي تلتئم بالجزائر.

يشار إلى أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اعلن انطلاق أشغال القمة 7 لرؤساء دول وحكومات منتدى الدول المصدرة للغاز بالمركز الدولي للمؤتمرات.

وجاء انطلاق أشغال القمة السابعة لرؤساء دول وحكومات منتدى البلدان المصدرة للغاز، اليوم السبت بالجزائر العاصمة في المركز الدولي للمؤتمرات عبد اللطيف رحال.

واستبق الاعلان الرسمي عن انطلاقها استقبال قادة الدول من قبل رئيس الجمهورية وأخذ صورة جماعية مع القادة المشاركين، تلاها اعلان الافتتاح عقب كلمة من رئيس القمة ريس الجمهورية عبد المجيد تبون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى