اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدرعاجل

الجزائر توقع أول صفقة توريد غاز عبر خطوط الأنابيب مع ألمانيا

يونس بن عمار

Ads

وقعت شركة المرافق الألمانية “في إن جي” أول صفقة لتوريد الغاز عبر خطوط الأنابيب لألمانيا مع عملاقة الطاقة الجزائرية “سوناطراك”.

وحسب ما ذكرته وكالة بلومبرغ، صرح أولف هايتمولر، الرئيس التنفيذي لشركة “في إن جي”، على هامش زيارة وفد أعمال ألماني إلى الجزائر، أن “العقد المبرم ليس سوى خطوة صغيرة، ونحن نتطلع إلى توسيعه”.

وتملك مؤسسة” إن بي دبليو بادن- فيرتمبيرغ” (EnBW Baden-Wuerttemberg AG) حصة الأغلبية في الشركة الواقع مقرها في لايبزيغ بألمانيا.

ألمانيا و الجزائر جنبا إى جنب

ذكرت بلومبرغ في وقت سابق، نقلاً عن أشخاص مطلعين على الأمر، أن الاتفاقية دخلت حيز التنفيذ اعتباراً من يناير الماضي.

ولم تكن التفاصيل الأخرى، بما في ذلك فترة الصفقة والحجم الذي سيتم تسليمه، متاحة فوراً.

ويكافح أكبر اقتصاد في أوروبا للعثور على إمدادات بديلة بعد أن قامت روسيا، المزود الأول السابق، بتقليص عمليات التسليم في أعقاب الحرب في أوكرانيا.

وقد قامت المنطقة بشكل رئيسي بسد الفجوة بالغاز الطبيعي المسال.

ولا تزال عقود تسليم الغاز طويلة الأجل نادرة في ألمانيا، حيث يعتمد المستوردون بشكل أساسي على السوق الفورية المتقلبة. فرضت الولايات المتحدة – أحد أكبر الموردين العالميين للغاز الطبيعي المسال –

وقفًا اختياريًا على تراخيص التصدير الجديدة أثناء دراستها للآثار المناخية والاقتصادية، مما خلق حالة من عدم اليقين في السوق.

وافقت VNG في ديسمبر 2022 على التعاون مع سوناطراك في مسائل الطاقة، بهدف إنشاء سلسلة قيمة ألمانية جزائرية للهيدروجين.

تم إدراج الرئيس التنفيذي لمجموعة الغاز أولف هايتمولر ضمن الوفد المرافق لوزير الاقتصاد روبرت حبك في الجزائر هذا الأسبوع. الرئيس التنفيذي لشركة Uniper SE مايكل لويس هو أيضًا من بين المشاركين.

ومن المقرر أن يوقع هابيك اتفاقا ثنائيا للهيدروجين مع وزير الطاقة محمد عرقاب اليوم الخميس, وتهدف الجزائر إلى إرسال الهيدروجين الأخضر من مصادر الطاقة المتجددة إلى الاتحاد الأوروبي عبر شبكة خطوط أنابيب الغاز تحت الماء.

“سوناطراك” تبرم العقد مع شركة “في إن جي” والصفقة قد تتوسع مستقبلاً

أشرف وزير الطاقة والمناجم  محمد عرقاب و نائب المستشار الفيدرالي الألماني، وزير الاقتصاد وحماية المناخ، على مراسم الامضاء على عقد تجاري بين مجمع سوناطراك والشركة الألمانية VNG لتزويد الجزائر ألمانيا بالغاز الطبيعي.

و الامضاء على مذكرة تفاهم بين شركة سونلغاز والجمعية الألمانية للصناعة في مجال الطاقة الشمسية من اجل تعزيز القدرات الوطنية في المجال التقني عبر تبادل الخبرات الفنية والتي ستمكن على المدى المتوسط التحكم في كل المهارات، بهدف التصنيع والإدماج المحلي للمعدات في مجال الطاقة الشمسية.

كما تم اليوم على هامش انعقاد المائدة المستديرة المنعقدة بالجزائر العاصمة وبمشاركة ممثلي الشركـات الجزائرية والألمانية العاملة فـي قطاع الطاقـة،
وممثلين عن سفارات تونس، إيطاليا، النمسا والاتحاد الأوروبي بالجزائر.
لمناقشة ملفات التعاون ذات الاهتمام المشترك على غرار الطاقات المتجددة،
وتطوير الهيدروجين ومشروع الممر الجنوبي للهيدروجين Corridor Sud H2،
قام وزير الطاقة والمناجم،  محمد عرقاب، و نائب المستشار الفيدرالي الألماني، وزير الاقتصاد وحماية المناخ، روبرت هابيك، بالإمضاء على اعلان نوايا مشترك بين الوزارتين حول التعاون في مجال الهيدروجين المنتج من مصادر الطاقة المتجددة،
والذي يأتي في إطار الرغبة المشتركة بين البلدين في مواصلة التعاون المثمر في مجال الطاقة في إطار الشراكة الطاقوية الجزائرية الألمانية،
شراكية بين ألمانيا و الجزائر لتوريد الغاز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى