Ads

الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

الجزائر تراسل منظمة التعاون الإسلامي لوقف العدوان على غزة

سعاد سنوسي

Ads

كشف رئيس المجلس الشعبي الوطني، إبراهيم بوغالي، عن خطوة بادرت بها الجزائر التي تترأس اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي،

المتمثلة في توجيه رسالة إلى الأعضاء تدعوهم فيها للتحرك من أجل تمديد الهدنة ووقف العدوان ومطالبة المحكمة الجنائية الدولية بالتحقيق في جرائم الحرب المرتكبة بحق الشعب الفلسطيني والقيام بجهود مستمرة لتأكيد مسؤولية الاحتلال الصهيوني عنها.

وأوضح بوغالي، لأعضاء مكتب المجلس الشعبي الوطني، خلال ترأسه للمكتب، أن الرسالة تدعوهم أيضا للتحرك أمام مختلف الهيئات الإقليمية والدولية لوضع حد لسياسة الكيل بمكيالين في التعاطي مع الوضع في فلسطين والتصدي لتمادي الاحتلال الصهيوني في ممارسة إجرامه باستئناف العدوان والقصف.

وحثهم على دعم جهود حكومات دول الاتحاد لإصلاح المنظومة الدولية التي أثبتت الأحداث الأخيرة عجزها عن تنفيذ القرارات التي أصدرتها لاسيما فيما يخص حماية المدنيين وإغاثتهم.

وقد ثمن مكتب المجلس الشعبي الوطني، المنعقد أمس السبت، مخرجات زيارة رئيس الجمهورية إلى ولاية تندوف، فيما درس من جهة أخرى برامج وأنشطة اللجان الدائمة، وفي كلمته ثمن بوغالي مخرجات زيارة رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون إلى ولاية تندوف والتي أسفرت عن نتائج أكد أنها ستعطي بارقة أمل لساكنة هذه الولاية الجنوبية.

وأشاد بوغالي على وجه الخصوص بوضع حجر الأساس لبناء مصنع لمعالجة خام الحديد وبناء مدينة منجمية لاستغلال “غارا جبيلات” ولفت إلى ما ينتظر أن تحققه هذه المشاريع ذات البعد الاستراتيجي من إيجابيات للمنطقة التي توقع أن تكون على لائحة الأقطاب الاقتصادية الكبرى للجزائر.

وعلى صعيد الأشغال، درس المكتب اقتراح قانون يعدّل القانون الأساسي العام للوظيفة العمومية واقتراح قانون يتعلّق بقانون البناء.

وبعد ذلك درس المكتب برامج وأنشطة اللجان الدائمة، كما استمع إلى عرض عن تنفيذ ميزانية المجلس لسنة 2023 بما في ذلك النفقات المتعلّقة بتنظيم الدورة الـ 17 لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي. وفي الأخير، درس المكتب مشروع ميزانية المجلس لسنة 2024 إلى جانب قضايا إدارية متفرقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى