اقتصاد وأعمالالرئيسيةسلايدرعاجل

الجزائر تحقق أرقاما قياسية في صادرات الغاز المسال

فايزة سايح

Ads

ارتفعت صادرات الجزائر من الغاز المسال خلال الربع الأول من سنة 2024 محققا ارتفاعا بنسبة 3.4%، على أساس سنوي، فيما تصدرت تركيا قائمة أكبر الدول المستوردة.

كشفت بيانات حديثة لوحدة أبحاث الطاقة التي مقرّها واشنطن، ارتفاع صادرات الغاز المسال للجزائر إلى 3.01 مليون طن خلال المدة من يناير الماضي حتى نهاية مارس 2024، مقابل 2.91 مليون طن خلال الربع نفسه من العام الماضي.

انتعاش صادرات الجزائر من الغاز المسال

كما اوضحت ذات البيانات، ارتفاع صادرات الجزائر من الغاز المسال في شهر مارس الماضي إلى 0.99 مليون طن، مقابل 0.94 مليون طن في الشهر المقابل من العام 2023.

لتأتي هذه الأرقام ، وتؤكد الانتعاشة التي حققتها الجزائر في صادرات الغاز الطبيعي المسال .وفي السياق تخطت الجزائر نيجيريا، واحتلت المرتبة الأولى بقائمة أكبر مصدّري الغاز المسال في القارة الأفريقية.

كما واصلت أوروبا تصدُّرها قائمة أكبر الدول المستقبلة لشحنات الجزائر من الغاز المسال، إذ تبرز الجزائر ضمن الخيارات المفضلة أمام دول أوروبا الباحثة عن بديل للغاز الروسي .

تركيا ، فرنسا وإيطاليا ، اكبر الدول المستوردة للغاز الجزائري

وبخصوص الدول المستوردة للغاز الجزائري احتلت تركيا صدارة الدول المستقبلة للغاز المسال الجزائري خلال العام الماضي، بكمية وصلت إلى 1.30 مليون طن.

فيما احتلت فرنسا المرتبة الثانية بقائمة أكبر الدول المستوردة ، بحجم بلغ 0.82 مليون طن خلال العام الماضي.

اما ايطاليا فجاءت في المركز الثالث ، بحجم واردات من الغاز المسال من الجزائر خلال العام الماضي، بلغ 0.50 مليون طن، تلتها إسبانيا بكمية بلغت 0.31 مليون طن، وتايلاند بحجم 0.09 مليون طن، وفق بيانات شركة تحليل بيانات السفن (كبلر).

من جهتها أكدت إحصائيات منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول “أوابك”، أن صادرات الجزائر من الغاز المسال سجلت أعلى مستوى لها منذ عام 2010، لتصل إلى 12.9 مليون طن في عام 2023، مقابل 10.2 مليون طن في عام 2022.

كما كشفت أرقام مبادرة البيانات المشتركة (جودي)، ارتفاع انتاج الجزائر من العام عام 2023 إلى 105.24 مليار متر مكعب، مقابل 96.71 مليار متر مكعب في عام 2022.

سوناطراك توقع صفقات هامة لدعم الصادرات

وفي ذات السياق وقّعت الجزائر العام الماضي العديد من الصفقات الهامة لتصدير الغاز، ومن أبرزها تجديد شركة بوتاش التركية اتفاقية بيع الغاز الطبيعي وشرائه مع شركة سوناطراك ، وذلك لمدة 3 سنوات إضافية تنتهي في أكتوبر2027.

و بناءً على الاتفاقية، ستضخّ سوناطراك 3.2 مليون طن من الغاز المسال سنويًا، مما يجعل تركيا بوابة مهمة لعبور غاز الجزائر المسال إلى دول شرق أوروبا.

كما وقّعت سوناطراك اتفاقية مع شركة إيني الإيطالية، تتضمّن تحديد أفضل الخيارات لزيادة صادرات الجزائر من الطاقة إلى أوروبا، وتعزيز سعة الإسالة الحالية،

وشملت الاتفاقية كذلك مدّ خط أنابيب غاز جديد لنقل الغاز الطبيعي والهيدروجين والأمونيا الزرقاء والخضراء بالتناوب.

كما اتفقت عملاق النفط الجزائري سوناطراك ، مع شركة توتال إنرجي على تمديد التزامات عقود بيع الغاز الطبيعي المسال وشرائه.

لتأتي هذه الاتفاقيات لتعزز حجم إنتاج الغاز المسال من الجزائر الذي بات يحقق أرقاما قياسية .

ناقلة الغاز الطبيعي المسال “أوغارتا”

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى