اقتصاد وأعمال

الجزائر تتوقع نمو صادرات الغاز للاتحاد الأوروبي 15% في 2016

نسرين لعراش

تتوقع الجزائر زيادة صادراتها من الغاز الطبيعي إلى أوروبا بنسبة 15% خلال العام الجاري، للتجاوز الكميات المصدر 50 مليار م3 بفضل إنتاج الحقول الجديدة.

وتستعد الجزائر لإجراء جولة محادثات جديدة مع دول الإتحاد الأوروبي وشركات طاقوية أوروبية بهدف تجديد عقود إمداد أوروبا بالغاز الطبيعي بهدف التوصل إلى تجديد العقود الحالية التي تنتهي في المدة بين 2019و2021.

ونقلت وكالة رويترز، عن عمر معاليو نائب المدير العام لشركة سوناطراك، والمسؤول عن التسويق أن صادرات الجزائر من الغاز إلى الاتحاد الأوروبي تتزايد منذ الربع الأخير من 2015 وإن وتيرة الزيادة تسارعت هذا العام، مضيفا أن الشركة تتوقع زيادة بنسبة 15% في الكميات المصدرة خلال 2016 مقارنة مع كميات 2015 نحو أوروبا.

وسجلت صادرات الغاز الطبيعي والمسال في الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري زيادة بنسبة 30% مقارنة مع المرحلة ذاتها من العام الفارط.

ودخلت محطتان جديدتان للغاز المسال حيز التشغيل في 2013 و2014 بالإضافة إلى المحطات الموجودة حاليا. كما تستخدم ثلاثة خطوط أنابيب للتصدير يمتد اثنان منها إلى إسبانيا وواحد إلى إيطاليا.

وبلغت الكميات المصدرة في 2015 ما يعادل 44 مليار متر مكعب من الغاز إلى إيطاليا وأسبانيا وفرنسا وتركيا والبرتغال واليونان انخفاضا من 48 مليار متر مكعب في 2013 و45 مليار متر مكعب في 2014.

وتأثرت صادرات البلاد من الغاز نحو أوروبا بين 2011 و2014 بفعل الأزمة الاقتصادية مما دفع استهلاك الغاز نحو الانكماش، فضلا عن زيادة قوية في الاستهلاك في السوق الداخلية.

ومنذ بداية العام الجاري تمكنت الجزائر من رفع إنتاجها من النفط والغاز مع بداية الإنتاج من حقول جديدة وزيادة الإنتاج من الحقول الحالية، كما ينتظر دخول أربعة حقول في جنوب شرق وجنوب غرب البلاد الخدمة في 2016.

وتقدم الجزائر على أنها مورد للطاقة موثوق لأوروبا، وسيلتقي مسؤولون بالقطاع مع نظرائهم الأوروبيين في 23 و24 ماي، بالعاصمة الجزائرية لمناقشة كيفية مواصلة التعاون في مجالات الغاز والطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة.

وتنتهي العقود المبرمة مع إيطاليا في 2020 ومع أسبانيا في 2021 وفرنسا وتركيا في 2019، وسيتم التفاوض على عقود طويلة جديدة.

وتمارس الدول الأوروبية ضغوطا من أجل إلغاء العمل بنظام العقود الطويلة، فيما تسعى الجزائر إلى الحفاظ على هذا النظام على اعتباره الأنسب لتقاسم تكاليف الاستثمارات الضخمة في مجال الغاز.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق