الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

وزير المجاهدين: الجزائر الجديدة ستواصل مشروع البناء الوطني

نايلة فرح

 أكد وزير المجاهدين وذوي الحقوق،العيد ربيقة، اليوم الأربعاء، أن الجزائر الجديدة، بقيادة رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، تحرص على مواصلة مشروع البناء الوطني استجابة لطموحات الشعب.

وخلال ندوة احتضنها المتحف الوطني للمجاهد بمناسبة إحياء الذكرى الـ45 لوفاة الرئيس الراحل هواري بومدين، أكد السيد ربيقة في كلمة له قرأها نيابة عنه رئيس الديوان بالوزارة، حميد بوشارف، أن “الجزائر اليوم، بفضل قيادة رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، تجدد العهد بأمانة الشهداء وتحرص على تعزيز التواصل بين الأجيال في إطار مفهوم الجزائر الجديدة الذي يسعى إلى بعث واستكمال التجارب الرائدة للأمة الجزائرية ومواصلة مشروع البناء الوطني في الاستجابة لتطلعات وطموحات الشعب الجزائري”.

وأضاف السيد ربيقة أن الرئيس الراحل هواري بومدين “وضع خارطة طريق لإعادة بناء الدولة الجزائرية بما يضمن الوفاء لتضحيات الشهداء وبما يكفل تجسيد أهداف الثورة التي تضمنها بيان أول نوفمبر، سيما الاستقلال الوطني وإقامة الدولة الجزائرية الديمقراطية والاجتماعية ذات السيادة في إطار المبادئ الإسلامية والقيم الوطنية”.

كما أبرز مواقف الرئيس بومدين وإنجازاته، مؤكدا على “واجب الاقتداء بمآثر العظماء من أبناء هذا الوطن وبقيمهم الخالدة” من خلال “رص الصفوف وتكاتف الجهود والاضطلاع بالمسؤوليات على أكمل وجه”.

من جهتهم، تطرق المشاركون في هذه الندوة إلى مواقف الرئيس الراحل بداية من الثورة التحريرية وصولا الى فترة حكمه وما ميزها من قرارات خالدة، على غرار تأميم المحروقات، ودعمها بالنهضة الصناعية والثورة الزراعية، بالإضافة الى السياسة الخارجية التي اتسمت بدعم قضايا التحرر وقوة الحضور على المستوى الدولي، لاسيما في إطار حركة عدم الانحياز.

وتم في ختام هذه الندوة تكريم حرم الرئيس الراحل، أنيسة بومدين، التي أكدت على ضرورة التركيز على المستقبل وخوض معركة البناء من خلال توحيد الصفوف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى