الرئيسيةسلايدرصحة

التدخين يقتل 3000 شخص بسرطان الرئة سنويا في الجزائر

فاروق سليماني

كشف اليوم الإثنين رئيس مصلحة الامراض الصدرية والتنفسية بمستشفى الرويبة، ورئيس الجمعية الوطنية لطب التدخين البروفيسور عبد الباسط كتفي أن نسبة المدخنين في الجزائر بلغت 16.5 بالمائة.
وأفاد البروفيسور كتفي في تصريح لإذاعة سطيف الجهوية بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة التدخين المصادف ليوم 31 ماي من كل سنة، أن آخر دراسة لوزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية أظهرت أن نسبة المدخنين في الجزائر قد بلغت 16.5 بالمائة ثلث منهم رجال في حين نسبة النساء المدخنات بلغت 0.4 بالمائة.
وأوضح ذات المتحدث أن نسبة المدمنون على الشيشة من الجزائريين قد بلغت 4 بالمائة، مبرزا أن السيجارة بها 7000 مادة كيميائية منها 70 مسرطنة، كاشفا عن تسجيل اصابة 300 الف مواطن بأمراض الجهاز التنفسي 16بالمائة منهم مدخنون، كما يتم تسجيل 3000 حالة وفاة بسرطان الرئة سنويا 80 بالمائة منها بسبب التدخين .
وفي هذا الصدد أبرز رئيس مصلحة الامراض الصدرية والتنفسية خطورة هذه السرطانات المميتة موضحا أنها لا تعطي أعراضا وعند اكتشافها  يعتبر علاجها متأخرا ، مشيرا الى الى 20 بالمائة من عمليات الجراحة فقط من تنجح غير أن أصحابها لا يعيشون أكثر من 5 سنوات.
كما كشف رئيس الجمعية الوطنية لطب التدخين عن تسجيل تراجع في نسبة المدخنين لكن بنسبة قليلة ، وذلك بسبب رفع أسعار السيجارة وعمليات التحسيس المتزايدة مؤكدا على أن الشيشة اصبحت اليوم سلوكا وظاهرة خطرة في المجتمع.
وأوضح ذات المتحدث أن واحد نفس شيشة يساوي واحد سيجارة، وأن كل مدمن على الشيشة بعد سنوات قليلة مهدد بسرطان المعدة، سرطان الجهاز البولي، امراض القلب، الضعف الجنسي والشيخوخة.
وأعلن كتفي أنه تم تسجيل حالات كثيرة لاطفال اصيبوا بامراض الربو والسرطانات الصدرية بسبب تدخين اوليائهم أمامهم، مبرزا أن دراسات هذا العام تؤكد ان 60 بالمائة  من الجزائريين حاولوا التوقيف عن التدخين من خلال 54 مركز متخصص لمعالجة المدمنين ومرافقتهم عبر الوطن.
أما بخصوص السيجارة الالكترونية فأكد البروفيسور أنها ليست بديلا للعادية وهي خطرة واضرارها تظهر بعد مدة ولا ننصح بها اطلاقا، مطالبا الحكومة بإجراءات مستعجلة كرفع أسعار علب التدخين وفرض مزيد من الرقابة داخل الاماكن العمومية.
ولفت رئيس مصلحة الامراض الصدرية والتنفسية الى أز كل ما يشاع على أن التدخين يمنع  الكوفيد 19 هو خطا مؤكدا أن العكس تماما هو ما يحدث فالتدخين ينقص المناعة واغلب الحالات الخطرة للكوفيد كانت حالات مدخنة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق