الرئيسيةالعالمسلايدرعاجل

الاتحاد الأوروبي مُطالب بتعليق جميع مساعداته للمغرب

زكرياء حبيبي

وجهه المتحدث باسم حزب فوكس في البرلمان الأوروبي، خورخي بوكسادي، رسالة إلى الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل.

أعرب فيها عن “قلقه العميق إزاء الكشف مؤخرا عن التعاون المزعوم للبحرية الملكية المغربية مع مافيا تهريب المخدرات”.

الرسالة المتعلقة بالمغرب وتعاونه مع مافيا تهريب المخدرات والهجرة غير الشرعية، زلزلت أركان القصر الملكي المغربي، ما جعل الوسائل الإعلامية التابعة للمخزن كهسبريس وأخواتها يتكالبون على هذا الحزب وقادته.

علاوة على ذلك، سلط بوكسادي الضوء على سلسلة من “أعمال الحرب الهجينة التي قام ويقوم بها المغرب ضد إسبانيا، بما في ذلك استخدام المهاجرين غير الشرعيين للابتزاز وتهديد السيادة في مدن مثل سبتة ومليلية”.

ويظهر حزب فوكس في كتاباته الانتقادات الموجهة إلى “سياسة الاتحاد الأوروبي تجاه المغرب”، معتبراً أن “استمرار تدفق الأموال إلى الدولة المجاورة لم يؤد إلى تغيير في السلوك”.

وفي هذه الرسالة التي هزت أركان النظام المخزني، طالب بوكسادي من بوريل، اقتراح “عقوبات في إطار السياسة الخارجية والأمنية المشتركة للاتحاد”، فضلا عن الوقف الفوري لجميع المساعدات المقدمة للمغرب الممولة من الصناديق الأوروبية، إلى حين تعاون مخلص مع جميع الدول الأعضاء.

الملك محمد السادس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى