الجزائرالرئيسيةسلايدرعاجل

الأرندي: الرئيس رد على المشككين ونحن مجندون لإنجاح الموعد الانتخابي

قال الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي، مصطفى ياحي، بأن اتخاذ قرار إجراء انتخابات رئاسية مسبقة بتاريخ 7 سبتمبر يعتبر “رد قوي على المشككين داخل وخارج الوطن”، مرحبا بالقرار الذي اتخذه الرئيس تبون.

وأضاف مصطفى ياحي بأن قرار تقديم تاريخ الانتخابات الرئاسية يأتي أيضا عقب “محاولة أبواق من الخارج تسميم الجو والمناخ للانتخابات وتشكك في كل شيء”، معتبرا هذا القرار يؤكد بأن “الجزائر دولة مؤسسات ودولة جمهورية ودولة سيدة والقرار لهذا الشعب ولا يمكن لأي ضغط مهما كان شكله ولونه ومصدره الضغط على الجزائر”.

كما اعتبر أيضا بأن هذا القرار يؤكد “استمرار للإصلاحات ولبناء دولة المؤسسات”.وتابع الارندي قائلا، أن القرار ايضا يؤكد ان الجزائر دولة مؤسسات و دولة دستور.

مضيفا أن قرار إجراء انتخابات رئاسية مسبقة هو استمرار للإصلاحات واستمرار لدولة المؤسسات، كما اكد حزب الارندي إستعداده للمشاركة في إنجاح الانتخابات المقبلة.

وجدد مصطفى ياحي التأكيد بأن أسرة التجمع الوطني الديمقراطي “تدهم مسعى الإصلاح وبناء المؤسسات ومجندين لإنجاح هذا الموعد الانتخابي الهام”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى