الرئيسيةتشريعيات 12 جوانسلايدر

الأرندي:”سنلغي راتب 30 مليون و الخصانة على النواب”

شيراز زويد

كشف اليوم السبت الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي الطيب زيتوني أنه في حالة حصول الارندي على الأغلبية البرلمانية سيطرح المنح والامتيازات الممنوحة للنواب وإطارات الدولة للنقاش.

واكد زيتوني لدى تنشيطه لتجمع شعبي بولاية وهران، أن استفادة النواب من راتب ثابت ومنح وامتيازات وحصانة دون إشرافهم على دورهم التشريعي أمر غير مقبول، مشيرا الى أن بعض النواب لا يحضرون حتى جلسات النقاش على مستوى قبة زيغود يوسف وهو ما يستدعي إعادة النظر في تلك المنح بحسبه.

وأفاد ذات المتحدث أن الأمر ذاته ينطبق على تقاعد إطارات الدولة، مشددا على ان العمل 10 سنوات والاستفادة من راتب وزير مدى الحياة مقابل عناء العامل البسيط من ضعف الرواتب يحتاج لإعادة نظر وإن كان هناك تفاوت في المسؤوليات بين الطرفين.

كما ندد الأمين العام للأرندي بمحاولة إغراق الساحة النيابية بالمترشحين الأحرار، موضحا بالقول:” ان السياسة يمارسها السياسيون، لأنهم واعون سياسيا وينتمون لأحزاب لها برامج، في حين أن حيازة الشهادات العليا ليست كافية، من أجل التشريع والرقابة، وتقييم مستوى المخاطر الحاصلة”.

ووصف زيتوني الطبقة السياسية بالمهلهلة، مشيرا إلى الحرب الكلامية التي دارت مؤخرا بين رئيس حركة البناء الوطني  والأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، حيث قال :”لازال سياسيون يتهمون بعضهم ويترصدون لبعضهم من أجل نيل مقاعد في المجلس الشعبي الوطني ولا يرتقون بالنقاش لمستوى التحديات”.

وأردف ذات المتحدث قائلا:” نحن كتجمع نقول للقطب الوطني أن ينتظم في قطب قوي مع شركائنا الإسلاميين ومع الديمقراطيين، وحتى من المقاطعين للتشريعيات لأن فيهم الكثيرين ممن يحبون الخير للوطن”.

ومن جهة أخرى أكد زيتوني على أن الأرندي سيحدث ثورة حقيقية في الاقتصاد في حالة فوزه بالأغلبية، باعتبا  ان الحزب يملك الكثير والكثير من الخبراء، والشباب الذين من شأنهم اقتراح مشاريع واعدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق