اقتصاد وأعمال

أوريدو تقدم 2 مليار سنتيم للهلال الأحمر الجزائري

نايلة فرح

Ads

قامت متعامل الهانف النقال أوريدو اليوم الاثنين, بتقديم المساهمة المالية التي تم تحصيلها خلال شهر رمضان لفائدة الهلال الأحمر الجزائري, وهذا خلال حفل نُظم بمقرها بأولاد فايت،

يجسد هذا الحفل الذي عرف حضور رئيسة الهلال الأحمر الجزائري، الدكتورة ابتسام حملاوي، والمدير العام لـ Ooredoo الجزائر، السيد روني طعمه وكذا إطارات المؤسسة وممثلين عن الهلال الأحمر الجزائري، التزام Ooredoo تجاه شريكها الوفي من خلال تقديم المبلغ المالي الكامل الذي تم جمعه خلال شهر رمضان المُقدر بـ 20 مليون دينار جزائري (2 مليار سنتيم).

تم جمع هذا المبلغ إثر المبادرة التي أطلقتها مؤسسة Ooredoo طيلة شهر رمضان، والتي التزمت من خلالها المؤسسة بالتبرع بمبلغ 20 دينار للهلال الأحمر الجزائري عن كل عملية تعبئة تساوي أو تفوق 2000 دينار، وذلك لمساعدته في تجسيد عملياته التضامنية لفائدة المحتاجين.

على هامش هذا الحدث، صرحت رئيسة الهلال الأحمر الجزائري، الدكتورة ابتسام حملاوي:” باسمي وباسم الهلال الأحمر الجزائري، أود أن أشكر مؤسسة Ooredoo على هذه الهبة السخية التي تأتي دعما لأعمالنا الإنسانية لصالح الفئات الأكثر هشاشة من المجتمع الجزائري.

كما أود أن أُعرب عن امتناني لكل من ساهم في هذه المبادرة الإنسانية التي تُبرهن مرة أخرى على الحس المدني لـ Ooredoo والتي وفت بوعدها ودعمها الثابت لأعمالنا التضامنية داخل المجتمع“.

من جهته، صرح المدير العام لـ Ooredoo الجزائر، السيد روني طعمه:” يشرّفنا تقديم هذه المساهمة المالية الرمزية التي تهدف إلى دعم وتشجيع جهود الهلال الأحمر الجزائري في تجسيد مهامه النبيلة.

نحن مصممون على مرافقة شريكنا الهلال الأحمر الجزائري في مهامه القيّمة ودعم الخطوات المتخذة لمساعدة الفئات الهشة من المجتمع. هذه المبادرة تضاف الى سلسلة من المبادرات الإنسانية التي تم تنفيذها بالتعاون الوثيق مع شركائنا الأوفياء في الهلال الأحمر الجزائري.”

تجدر الإشارة إلى أن الشراكة بين Ooredoo والهلال الأحمر الجزائري، والتي تعود إلى سنة 2008، قد سمحت بتجسيد العديد من العمليات الإنسانية المتنوعة شملت مختلف المجالات. نذكر منها المساعدة التي قدمتها Ooredoo للمتضررين من حرائق الغابات خلال السنتين الماضيتين.

وتنظيم عمليات توزيع اللوازم المدرسية على التلاميذ المنحدرين من العائلات المعوزة. كما فتحت Ooredoo خلال أشهر رمضان الفارطة مطعمها للصائمين، إضافة الى عمليات توزيع قفف رمضان، ووجبات إفطار على الصائمين والعائلات المعوزة في عدة ولايات.

كما، قام الشريكان بأعمال خيرية في مجال الوقاية الطبية، حيث قاما بتزويد المستشفيات بالمعدات الطبية والوقائية خلال جائحة كوفيد-19، كما تبرعت Ooredoo بثلاثة عيادات متنقلة للأشخاص القاطنين بالمناطق المعزولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى