اتصالجازي

أوبو الجزائر تحتفل بعيد الصحافة بإفطار رمضاني مع الصحفيين

فيصل سراي

نطمت شركة أوبو الجزائر OPPO ALGERIE, إفطارا رمضانبا, مميز بفندق حياة ريجنسي العاصمة, لشركاءها الإعلاميين, إحتفالا باليوم العالمي لحرية التعبير.

وكانت المأدبة, بمناسبة شهر رمضان الفضيل, فرصة للقاء متجدّد بين فريق أوبو الجزائر, وكبار الفاعلين في الحقل الإعلامي ومشاركتهم الاحتفال بهذا الشهر.

كما كانت السهرة فرصة لإحياء اليوم العالمي لحرية الصحافة، هذه المناسبة الدولية التي أقرّتها منظمة اليونسكو. يؤكّد هذا الإحياء مكانة الإعلام في استراتيجية أوبو الجزائر خاصة في مسار تعميم فوائد التكنولوجيات الحديثة على أوسع نطاق.

هدف تشاركي يندرج ضمن استمرارية شعارها ” “التكنولوجيا في خدمة الإنسانية، والإنسانية في خدمة العالم”. فلسفة تنخرط فيها أوبوOPPO  كلّ يوم من أجل منح تجربة تكنولوجية قريبة وإنسانية تسمح لأكبر عدد ممكن من البشر من اكتشاف الحياة وعيش تجارب فريدة في كلّ حين.

طوّرت أوبوOPPO  تكنولوجيات في قلب حياة الجزائريات والجزائريين حيث أصبحت استخداماتها متوافقة مع الحاجيات اليومية. تجديد يسمح للمستخدم بالتقاط لحظات هامة وتسهيل المبادلات أو البقاء على اتصال مع ذويهم خلال الفترة الوبائية التي تفرض التباعد.

تباعد تسعى أوبو لتخفيف وطأته والتقليل من تأثيره من خلال الابتكارات النبيلة التي تضعها مختبراتها المتطورة وتتيحها لأكبر عدد ممكن من الناس قصد السماح لهم في وقت الشدة هذا بالتواجد معًا والاستمرار والمضي قدمًا.

صرّح السيّد محمد رضا معمير المدير العام المساعد لشركة أوبو الجزائرOPPO ALGERIE بالمناسبة: “نعبّر عن فخرنا وسعادتنا وتشرّفنا باستضافة شركائنا الإعلاميين في هذه الفترة الهامة من السنة وهي شهر رمضان.

نسعى من خلال هذه المناسبة إلى نشر قيم المشاركة والسخاء في محيطنا وفي الفضاء المحلي ولدى فرق أوبو الجزائر. قيم هامة بالنسبة لنا أدرجناها ضمن أسس شركتنا لنتمكن من الذهاب بعيدا بفضل طاقة وانخراط كلّ شركائنا في هذا المشروع الكبير القائم على نشر فوائد التكنولوجيا على أوسع نطاق لفائدة مواطنينا الجزائريين”.

هذه المأدبة ليست سوى نقطة انطلاق مسار كامل من اللقاءات التي ستجمع أوبو الجزائرOPPO ALGERIE مع أكبر عدد ممكن من الفاعلين في المجال الإعلامي لتسهيل الانتقال الرقمي للقطاع في الجزائر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق